الجمعة 18/09/2020

وزارة الخارجية البريطانية, اي نشاط تجاري بالصحراء الغربية يجب ان ينسجم مع الراي الاستشاري الصادر عن الامم المتحدة 2002.

منذ 4 سنوات في 27/يوليو/2016 7

أكد وكيل وزارة الخارجية البريطانية و الكومنويلث بالبرلمان “توبياس الوود” الوزير المكلف بشمال إفريقيا والشرق الأوسط ان “موقف الحكومة البريطانية بخصوص أي نشاط تجاري في الصحراء الغربية واضح وثابت ومنسجم مع الرأي الاستشاري الصادر عن الأمم المتحدة سنة 2002 والذي ينص على ضرورة احترام رغبات ومصالح الشعب الصحراوي”.
وكان السيد “توبياس” يرد على سؤال مكتوب وجهه النائب عن الحزب الوطني الأسكتلندي “آلان بروان” إلى وزير الخارجية والكومنولث في الحكومة البريطانية بخصوص تنظيم استفتاء تقرير المصير للشعب الصحراوي, وكذا بمسألة نهب الثروات الطبيعية من الجزء المحتل من الصحراء الغربية.
” الوود” اجاب بخصوص تورط الشركات الأجنبية في أنشطة تجارية في الصحراء الغربية أن الحكومة البريطانية “تحث باستمرار جميع الشركات التجارية التي ترغب في الاستثمار في الصحراء الغربية, باتباع الاستشارة الاممية وكذا طلب المشورة القانونية قبل الإقدام على أي نشاط بالمنطقة”.
وعن استفسار النائب ما إذا كانت وزارة الخارجية البريطانية ستطالب “على مستوى مجلس الأمن الدولي بتحديد تاريخ لإجراء استفتاء حر وعادل في الصحراء الغربية, يتضمن خيار الاستقلال.”.
وجدد ممثل وزارة الخارجية البريطانية السيد “توبياس الوود” القول أنه “من صالح الطرفين التوصل إلى حل نهائي للنزاع”.
وأكد بهذا الخصوص أن بريطانيا “تشجع الطرفين على التعاون مع الأمم المتحدة بهدف التوصل إلى حل مقبول من الطرفين يفضي إلى تقرير المصير لشعب الصحراء الغربية”.

0
التصنيفات: Uncategorizedسلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق