الخميس 01/10/2020

نواب أوروبيون يستوقفون موغريني حول انتهاك حقوق الإنسان المرتكبة من طرف النظام المغربي

منذ 5 سنوات في 07/نوفمبر/2015 13

استوقف برلمانيون أوربيون مؤخرا نائبة رئيس المفوضية و الممثلة السامية للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية و سياسة الأمن فيديريكا موغريني حول المساس بحريات التعبير و عدم احترام حقوق الإنسان في المغرب.
و في سؤال كتابي وجه لرئيسة الدبلوماسية الأوروبية دعا النائب الأوروب فيرناندو مورا بارانديار من تحالف الديمقراطيين و الأحرار من اجل أوروبا, السيدة موغريني باسم المجموعة إلى تقديم تقرير حول محادثاتها مع المسؤولين المغربيين خلال زيارتها الرسمية للمملكة المغربية لا سيما حول مسالة غياب حرية التعبير, مذكرا بالمناسبة بالإضراب عن الطعام الذي شنه علي لمرابط الذي حرم من وثائق الهوية لأنه عبر عن رأيه منذ 10 سنوات حول الصحراء الغربية.
و تساءل السيد مورا “ما إذا كانت الممثلة السامية للاتحاد الأوروبي قد بحثت مع المسؤولين المغربيين ضرورة وضع حد للمساس بحرية التعبير و هل تطرقت إلى حالة علي لمرابط “.
و ذكر هذا النائب رئيسة الدبلوماسية الأوروبية بإلزامية الإشارة -خلال محادثاتها مع المسؤولين المغربيين- إلى حق شعب الصحراء الغربية في تقرير مصيره.
و تساءل أيضا “هل أن الممثلة السامية للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية تطرقت في محادثاتها مع السلطات المغربية إلى ضرورة تسوية نزاع الصحراء الغربية وفقا للقانون الدولي الذي يفرض على المغرب احترام حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره “, منددا بالاحتلال المغربي للصحراء الغربية الذي يمكن أن يشكل “تهديدا جديا للسلم المتميز بالهشاشة في المنطقة”.
و جددت فيديريكا موغريني باسم المفوضية دعم الاتحاد الأوروبي لجهود الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة بان كي مون لإيجاد حل سياسي “عادل و دائم و يقبله الطرفان” للنزاع في الصحراء الغربية و يمكن من تنظيم استفتاء لتقرير المصير.
و أكدت رئيسة الدبلوماسية الأوروبية أن الاتحاد الأوروبي يتابع عن قرب حالات انتهاك حقوق الإنسان لا سيما حالة علي لمرابط من خلال بعثة الاتحاد الأوروبي بالرباط الذي هو في اتصال مع منظمات المجتمع المدني و المدافعين عن حقوق الإنسان والمجلس الوطني لحقوق الإنسان و مكاتبه الاقليمية و البعثة الدولية لحقوق الإنسان”.

0
التصنيفات: سلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق