الجمعة 30/10/2020

نقاش حاد بمجلس الأمن حول توسيع صلاحيات المينورسو لتشمل مراقبة حقوق الانسان

منذ 6 سنوات في 22/أبريل/2015 11

هيمنت أوضاع حقوق الإنسان بالأراضي الصحراوية المحتلة على الجلسة التي عقدها مجلس الامن الدولي اليوم الأربعاء .
وكشفت مصادر دبلوماسية وفق ما نقلته وكالة الأنباء الاسبانية ان الدول الإفريقية الأعضاء في مجلس الامن نيجيريا، انغولا والتشاد- دافعت بقوة عن مطلب تمكين المينورسو من ممارسة مهام مراقبة حقوق الإنسان في الصحراء الغربية.
وقدم المبعوث الشخصي للامين العام إلى الصحراء الغربية السيد كريستوفر روس تقريرا مفصلا حول الوضع .
وأجرى المجلس مشاورات حول مشروع قرار أعدته الولايات المتحدة الأمريكية يؤكد ان استمرار الوضع الراهن في الصحراء الغربية غير مقبول ويدعو الى تحقيق تقدم في المفاوضات بين المغرب وجبهة البوليساريو.
ويوضح المشروع ان المفاوضات التي تقودها الأمم المتحدة ينبغي أن تهدف الى “حل سياسي عادل ودائم ومقبول للطرفين، يوفر تقرير المصير لشعب الصحراء الغربية.
يقترح مشروع القرار تمديد مهمة بعثة المينورسو الى غاية ابريل 2016 ويدعو الطرفين إلى استئناف المفاوضات بهدف التوصل إلى حل سياسي يضمن حق تقرير المصير لشعب الصحراء الغربية
ويؤكد مشروع القرار على أهمية تحسين وضع حقوق الإنسان فى الصحراء الغربية وفى مخيمات اللاجئين الصحراويين ويشجع الطرفين على العمل مع المجتمع الدولي لوضع وتطبيق إجراءات مستقلة وموثوق بها لحماية حقوق الإنسان
ومن المقرر ان يصوت مجلس الامن الثلاثاء المقبل على مشروع القرار في صيغته النهائية.

0
التصنيفات: سلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق