الأحد 20/09/2020

منظمة ” مراسلون بلا حدود” تدعو المغرب الى الكف عن ترهيب الصحفيين.

منذ 5 سنوات في 05/يونيو/2015 8

دعت منظمة “مراسلون بلا حدود ” اليوم , الدولة المغربية الى الكف عن ترهيب الصحفيين, معتبرة الدعوة التي قدمتها وزارة الداخلية المغربية ضد تقرير صادر عن منظمة “الخصوصية الدولية وجمعية الحقوق الرقمية”، يدين تجسسها وتنصتها على الصحفيين, بانها مفارقة غريبة .
و قال “غريغوري بوجيه”، مدير مكتب وسائل الإعلام الجديدة، في بيان صحفي نشر على موقع مراسلون بلا حدود “بينما تشتد وتيرة القمع ضد الصحفيين في المغرب، فإن هذه الدعوى القضائية لا تنطوي إلا على هدف واحد أوحد: هو ترهيب أولئك الذين مازال التجسس عاجزاً على إخضاعهم للرقابة الذاتية والصمت.  ففي بلد يشهد مثل هذه الممارسات، لا يمكن بأي حال من الأحوال ضمان حماية المصادر، التي تُعد من الأسس الضرورية التي تقوم عليها حرية الإعلام. ومن هذا المنطلق، تدعو مراسلون بلا حدود السلطات المغربية إلى سحب هذه الشكوى والكف عن ترهيب الصحفيين“.
وكانت وزارة الداخلية المغربية قد “رفعت دعوى قضائية ضد أفراد أنجزوا ووزعوا تقريراً يوجه اتهامات خطيرة بالتجسس لأجهزة المخابرات المغربية “, في أعقاب التقرير الذي نشرته منظمة ” الخصوصية الدولية وجمعية الحقوق الرقمية”, بعنوان ” عيون السلطة “، حيث تشير الشهادات المستقاة إلى وسائل التجسس التي تستخدمها الدولة المغربية ضد الصحفيين والناشطين الإعلاميين.
من بين الشهادات المقدمة, شهادة الصحفي “علي انوزلا”، الذي تحدث عن ، تجاربه العديدة مع تجسس السلطات المغربية عليه, بدءاً بالتنصت على مكالماته الهاتفية ووصولاً إلى اختراق حساباته على الفيسبوك. و شهادات “هشام الميرات ” و “سامية الرزوقي” و “ياسر كزار” الأعضاء السابقين في المجلة الإلكترونية “مامفاكينش”. التي أُنشئت عام 2011 لتغطية أنشطة حركة 20 فبراير في المغرب, التي اكدت عمليات التجسس من خلال برامج قامت بتطويره وتسويقه شركة “هاكينغ تيم” المُدرجة في قائمة ” اعداء الانترنيت” التي نشرتها منظمة مراسلون بلا حدود عام 2013.
كا يشير التقرير إلى استيراد المغرب لنظام تجسس شامل، على غرار ذلك الذي كان يستخدمه القذافي لمراقبة الشعب الليبي، وهو برنامج قادر على اختراق رسائل البريد الإلكتروني ورصد المعارضين والصحفيين على الشبكات الاجتماعية، علماً أنه من صُنع وتركيب شركة ” اميسيس” الفرنسية، المُدرجة بدورها على قائمة “أعداء الإنترنت”.
 

0
التصنيفات: سلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق