الأحد 25/10/2020

منظمات دولية تنتقد مصادقة الجمعية الوطنية على بروتوكول التعاون القضائي بين فرنسا والمغرب وتدعو مجلس الشيوخ الفرنسي الى رفضه.

منذ 5 سنوات في 23/يونيو/2015 17

انتقدت منطمة العفو الدولية بفرنسا, والفيدرالية الدولية لحماية حقوق الانسان ومنظمة هيومن راتس وتش ورابطة حقوق الانسان مصادقة الجمعية الوطنية الفرنسية على بروتوكول التعاون القضائي بين المغرب وفرنسا, باعتباره يشجع المسؤولين المغاربة المشتبه في ارتكابهم لانتهاكات خطيرة لحقوق الانسان على الافلات من العقاب. ودعت مجلس الشيوخ الفرنسي الى رفضه .
وكانت الجمعية الوطنية الفرنسية قد صادقت نهار اليوم، على المشروع بأغلبية 33 صوتا مقابل أربعة أصوات.
ومعلوم ان بروتوكول التعاون القضائي بين المغرب وفرنسا لن يدخل حيز التنفيذ الا بعد المصادقة عليه من طرف مجلس الشيوخ الفرنسي الذي من المنتظر ان يعرض عليه منتصف يوليوز المقبل في دورة استثنائية.

0
التصنيفات: سلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق