الخميس 01/10/2020

مصدر اممي : الاقتراح الرسمي الذي قدمته الأمم المتحدة لطرفي النزاع يهدف إلى إعداد الأرضية لاستئناف المفاوضات .

منذ 4 سنوات في 04/أغسطس/2016 9

نقلت القناة الاذاعية الجزائرية الاولى عن مصدر اممي يوم امس الاربعاء انه بإمكان المبعوث الخاص ل “بان كي مون” الى الصحراء الغربية “كريستوفر روس” استئناف زياراته الدبلوماسية إلى المنطقة خلال الشهر الجاري, في محاولة منه لإعادة بعث مسار المفاوضات بين جبهة البوليساريو و المغرب المتوقفة منذ سنة 2012 .
و أوضح المصدر أن زيارة جديدة للمبعوث الاممي قد تتم خلال هذا الشهر, مضيفا أن الاقتراح الرسمي الذي قدمته الأمم المتحدة لطرفي النزاع يهدف إلى إعداد الأرضية لاستئناف المفاوضات.
كما تمت الإشارة إلى انه لم يتم حتى الآن تحديد أي تاريخ لهذه الزيارة التي لا زالت تشكل موضوع تجاذبات مع التأكيد بان “العراقيل التي يمكن أن تواجه روس خلال هذه الزيارة ستأتي من المغرب”.
وكان ” فرحان حق” نائب المتحدث باسم الأمين العام الأممي قد اوضح يوم الاثنين المنصرم أنه بعد دعوة مجلس الأمن لاستئناف المفاوضات “فانه لا شيء يمنع السيد “كريستوفر روس” من العودة إلى المنطقة لمواصلة جهوده من اجل تسهيل” المفاوضات.
كما صرح أن مبعوث ” بان كي مون” قد أجرى خلال الأسابيع الأخيرة عدة اتصالات مع طرفي النزاع و مع بلدان الجوار من أجل إعادة بعث مسار المفاوضات الاممي حول الصحراء الغربية, إلا أن هذه الزيارة يمكن أن تصطدم مجددا برفض السلطات المغربية التي لا زالت تعتبر “كريستوفر روس” شخصا غير مرحب به في الأراضي الصحراوية المحتلة.
و يضع المغرب العراقيل امام مسار المفاوضات المباشرة رغم طلب مجلس الأمن الدولي و الامين العام للأمم المتحدة باستئناف المفاوضات حول وضع الصحراء الغربية المحتلة, من قبيل اعلان رفضه لاستقبال “كريستوفور روس”.
و تعود آخر مرة اجتمع فيها المغرب وجبهة البوليساريو على طاولة المفاوضات إلى شهر مارس 2012 ب “مانهاست” بالولايات المتحدة الامريكية.

0
التصنيفات: سلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق