الخميس 01/10/2020

محكمة النقض احدى محاكم الاحتلال المغربي تحكم بعدم الاختصاص في قضية ابطال ملحمة “اكديم ازيك”.

منذ 4 سنوات في 27/يوليو/2016 14

علمت شبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية من المكتب التنفيذي لتجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان أن هيئة المحكمة بمحكمة النقض بالرباط المغربية قد قررت بتاريخ 27 يوليوز / تموز 2016 إحالة ملف قضية معتقلي ” أڭديم إزيك ” على الغرفة الجنائية بمحكمة الاستئناف بالرباط / المغرب بعد الحكم بعدم الاختصاص في هذا الملف، الذي سبق لهيئة المحكمة العسكرية أن قضت فيه بأحكام قاسية و جائرة تراوحت ما بين المؤبد و 20 سنة و في ما قضى من السجن بالنسبة لاثنين من هؤلاء المعتقلين.
و كانت محكمة النقض قد اتصلت بهيئة دفاع المدافعين عن حقوق الإنسان و المعتقلين السياسيين الصحراويين المتواجدين رهن الاعتقال بالسجن المحلي 01 بسلا / المغرب و المفرج عنهم و أخبرتهم بتاريخ مناقشة ملف القضية من طرف هيئة محكمة النقض بعد أن كانت هيئة الدفاع قد تقدمت بمذكرات كتابية في الآجال المحدد لطلب النقض مباشرة بعد صدور الأحكام القاسية و الجائرة ضد كافة المعتقلين.
و بعد مناقشة القضية بمحكمة النقض و إدراجها في المداولات، قضت هيئة المحكمة بقبول النقض و الحكم بعدم الاختصاص و الإحالة على محكمة مدنية بعد حوالي 03 سنوات 10 أيام عن الأحكام القاسية الصادرة ضد 25 معتقلا سياسيا صحراويا من طرف هيئة المحكمة العسكرية بالرباط / المغرب بعد 10 أيام من المناقشة بحضور المعتقلين و هيئة دفاعهم و بحضور مراقبين أجانب و منظمات حقوقية و هيئات صحفية دولية.
و بعد إقدام هيئة محكمة النقض على إحالة معتقلي قضية ” اڭديم إزيك ” على محكمة مدنية تكون الدولة المغربية قد استجابت لملتمسات هيئة دفاع المعتقلين و لمطالب مختلف المنظمات الحقوقية الدولية بعد أن كانت قد قررت شهر يوليوز / تموز 2015 إنهاء مثول مدنيين أمام هيئة المحكمة العسكرية بالرباط / المغرب.
نقلا عن موقع شبكة ميزرات.

0
التصنيفات: سلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق