السبت 26/09/2020

مجلس الأمن الدولي: الدعوة إلى التمسك بمبدأ حق الشعوب في تقرير المصير

منذ 5 سنوات في 15/فبراير/2016 11

دعت عديد الدول اليوم الاثنين الى التمسك بالمبادئ السامية المكرسة في ميثاق الامم المتحدة, وفي مقدمتها الحق المقدس للشعوب في تقرير مصيرها, والدفاع عن حقوق الإنسان والعدالة في العالم.
وعقد مجلس الامن الدولي الاثنين مناقشة مفتوحة على مستوى الوزراء, ترأستها وزيرة خارجية فنزويلا السيدة ديلسي رودريغيز , بحضور الامين العام للأمم المتحدة ان كي مون, حول موضوع ”احترام مبادئ ميثاق الأمم المتحدة ومقاصده بوصفه عنصرا أساسيا في صون السلام والأمن الدوليين”,
وبهذا الخصوص دعت الوزيرة الفنزويلية الى التسوية السلمية للنزاعات والدفاع عن حق تقرير المصير واحترام حقوق الانسان, وتصفية الاستعمار من العالم, وهو ما ذهبت إليه عديد الوفود كروسيا، انغولا ، الارغواي ، كوبا، نيكاراغوا،باكستان.
الأمين العام بان كي مون أشار إلى الإنجازات التي تحققت خلال عام 2015 في مجال اعتماد أجندة التنمية المستدامة, ونتائج مراجعات هيكلة السلم والأمن الدوليين, لتعزيز العمل في مجال منع الصراعات وبناء السلام وحفظه.
وقال الامين العام ” فيما يتحدى التجاهل الصارخ للمبادئ الأساسية لحقوق الإنسان, والقانون الإنساني الدولي إنسانيتنا المشتركة, ووفاء مجلس الأمن بواجباته وفق ميثاق الأمم المتحدة.”
وبالنسبة لملايين البشر الذين يعيشون في وسط الحرب والفقر المدقع، وللأعداد التي لا تحصى من الناس الذين تنتهك حقوقهم أو يتم تجاهلها, فإن المثل والتطلعات التي يتضمنها ميثاق الأمم المتحدة مازالت بعيدة المنال
وأكد بان ضرورة مواصلة العمل لتجسيد وعود الميثاق للأكثر ضعفا في العالم, وتحدث الأمين العام عن ترابط السلام والتنمية وحقوق الإنسان، وأشار إلى أن الدول المتضررة بالصراعات عادة ما تعاني من أعلى معدلات الفقر, وتراجع جهود تحقيق أهداف التنمية.
وفيما أكد بان كي مون على أن المسؤولية الرئيسية في منع الصراعات وحماية حقوق الإنسان تقع على كاهل الدول الأعضاء.

0
التصنيفات: Uncategorizedسلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق