الأثنين 21/09/2020

قرار المحكمة الأوروبية: تحركات أمريكية أوروبية لتوحيد المعايير الغربية تجاه القضية الصحراوية والحيلولة دون انزلاق الأوضاع في الصحراء الغربية

منذ 5 سنوات في 27/ديسمبر/2015 18

أكدت مصادر أوروبية أن قرار المحكمة الأوروبية الذي ألغى اتفاقية التجارة بين المغرب والاتحاد الأوروبي بسبب انتهاكها للقانون الدولي ادخل الاتحاد الأوروبي في معركة قانونية غير مسبوقة.
ونقلت أسبوعية “الاسبوع الصحفي” المغربية عن مصادر أوروبية قريبة من الملف أن استئناف الحكم من طرف الدول الأوروبية سيمهد الطريق لإعادة صياغة الاتفاقيات التجارية مع المغرب بما يضمن استثناء الصحراء الغربية منها.
وأبرزت المصادر ان هناك شبه إجماع حول ضرورة توحيد المعايير الغربية اتجاه قضية الصحراء الغربية سواء تعلق الأمر بالوضع القانوني للإقليم او بالمعاملات الاقتصادية مع المغرب كونه لا يملك السيادة على الصحراء الغربية.
وأكدت الصحيفة أن قرار المحكمة الأوروبية يعزز القرار الأمريكي والإفريقي الذي يستثني الصحراء الغربية من الاتفاقيات الاقتصادية مع المغرب ، ولن يدافع الأمريكيون عن معركة تريد العودة بالصراع الى ما قبل 1975
وكشفت الصحيفة ان المجتمع الدولي يمارس حاليا ضغوطا على الطرفيين –المغرب والبوليساريو- للعودة إلى المفاوضات المباشرة وبالتالي تجنب الانزلاق نحو المواجهة القانونية او العسكرية التي ستعود بالوضع إلى ما قبل 1975 وتحت اي ظرف.
وتؤكد الصحيفة ان المواجهة القانونية ستدفع بالأمور إلى التصعيد خاصة وانها ستؤدي إلى مراجعة الحدود التي رسمتها فرنسا مما يدخل الدول في مواجهة فيما بينها.
وأوضحت الصحيفة المغربية أن المحكمة الأوروبية لا يمكنها الطعن في القرار الذي اتخذته في 10 ديسمبر الماضي خاصة ما تعلق باقراها بتمثيل جبهة البوليساريو للشعب الصحراوي وتعريفها للحدود التاريخية للمغرب المعترف بها دوليا.
ومن المؤكد تبرز الصحيفة ان فرنسا تحمي الوضع القانوني القائم لاتفاقيات الشراكة مع المغرب وعلى ترابه ، دون الاعتراف به ، وفي نفس الوقت تدعم الشخصية القانونية والدولية للبوليساريو غير القابلة للطعن ، من اجل انجاح المفاوضات بينها و المغرب.
وخلصت الصحيفة ان المغرب يمكنه ان يشكل مرافعته لكن إدارة الصراع الحالية تمنعه تماما من هذه الفرصة كونه النظام المغربي احرق هوامش مناوراته كاملة في لحظة صعبة.

0
التصنيفات: Uncategorizedسلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق