الأثنين 30/11/2020

فرنسا متخوفة من اتساع رقعة العمليات العسكرية للجيش الصحراوي، وتدعو الأمم المتحدة الى إطلاق المفاوضات بين المغرب وجبهة البوليساريو

منذ أسبوعين في 17/نوفمبر/2020 1009

تقوم فرنسا هذه الأيام باتصالات مكثفة مع الدول المجاورة للجمهورية الصحراوية في محاولة لتفادي تفاقم الوضع بعد اشتداد العمليات العسكرية التي ينفذها الجيش الصحراوي.

وعبرت فرنسا عن مخاوف حقيقية من اتساع رقعة العمليات العسكرية للجيش الصحراوي داعية الى إطلاق عملية المفاوضات بين المغرب وجبهة البوليساريو.

وكشفت العمليات العسكرية للجيش الصحراوي المتواصلة منذ خمسة عدم استعداد الجيش المغربي لخوض الحرب ضد جبهة البوليساريو نظرا للوضع الخطير الذي يعيشه على جميع الاصعدة السياسية والاجتماعية والثقافية لذلك تمارس فرنسا اليوم ضغوطا على المغرب لعدم الدخول في الحرب لانها تعرفها نتائجها جيدا.

ويتخوف المغرب أكثر من نقل جبهة البوليساريو للمعركة الى الاراضي الصحراوية المحتلة وجنوب المغرب لذلك كثف تواجد قواته المسلحة بمختلف تشكيلاتها وضربا حصارا عسكريا غير مسبوق على كامل الاراضي المحتلة.

1+
التصنيفات: Uncategorizedسلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق