الخميس 24/09/2020

طباعة أول بيان لجبهة البوليساريو تمت على مطابع الحركة الوطنية الديمقراطية الموريتانية

منذ 5 سنوات في 18/ديسمبر/2015 14

قال القيادي في حزب إتحاد قوى التقدم أحمد ولد حباب إن الحركة الوطنية الديمقراطية التي يعتبر حزبه إمتدادا طبيعيا لها سباقة إلى دعم النضالات العادلة حيث الحاضن للإنطلاقة الاولى لكفاح الشعب الصحراوي بالدعم و المساندة حيث تم أول لقاء بين الشهيد الولي مصطفى السيد و محمد ولد مولود الرئيس الحالي لاتحاد قوى التقدم ، و بدأت الحركة تقدم للجبهة كلما في وسعها من معونات و تم طبع أول بيان على مطابع الحركة .
واكد السياسي الموريتاني في كلمته امام المؤتمر الرابع عشر للبوليساريو فقد كانت الحركة الوطنية الديمقراطية التي يعتبر حزبنا إمتدادا طبيعيا لها سباقة إلى دعم نضالاتكم العادلة حيث إستقبلت في البدايات الاولى لكفاح الشعب الصحراوي بالدعم و المساندة حيث تم أول لقاء بين الشهيد الولي مصطفى السيد و محمد ولد مولود الرئيس الحالي لاتحاد قوى التقدم ، و بدأت الحركة تقدم للجبهة كلما في وسعها من معونات و تم طبع أول بيان على مطابع الحركة .
كما كانت تبث بشكل واسع أنباء المعارك التي يشنها جيش التحرير الشعبي الصحراوي ضد المحتل الاسباني ، و قام أدباء الحركة بنسخ قصائد تمجد و تحفز نضال الشعب الصحراوي
إن إتحاد قوى التقدم جعل وضعه دائما في مقدمة أولوياته ، و صدارة إهتماماته ، دعم نضالات الشعب الصحراوي إلى أن يتمكن من تقرير مصيره و بناء دولته المستقلة ذات السيادة الكاملة على كامل ترابه .
إننا نشاطركم الفرح و السرور و الاعتزاز بنضالات الشعب الصحراوي في المناطق المحتلة ، و نندد بالانتهاكات التي يتعرضون لها من قبل قوات الاحتلال ، كما ندعو المنتظم الدولي و خاصة الامم المتحدة إلى التصدي للقمع و المعانات التي يعانيها الشعب الصحراوي و نساند مطلبكم القاضي بتوسيع صلاحيات المينرسو حتى تشمل مراقبة حقوق الانسان في الصحراء الغربية ، و نطالب أيضا بالتسريع بالاستفتاء بالصحراء الغربية .

0

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق