الأثنين 21/09/2020

سياسي موريتاني : جبهة البوليساريو لا ينكر اليوم جدارتها و استحقاقها إلا مكابر

منذ 5 سنوات في 18/ديسمبر/2015 8

أكد رئيس حزب الإصلاح النائب البرلماني الموريتاني محمد ولد احمد سالم ولد طالبنا ان جبهة البوليساريو التي تأسست في 1973 لا ينكر اليوم جدارتها و استحقاقها إلا مكابر فبفضل إيمان و شجاعة و مبدئية و تضحية أبنائها ، شيدت على مدى أربعة عقود من الزمن مسارا ثوريا ، هي به اليوم منارة لا تخطئها العين ، و معلمة بها يهتدي الثوار ، و المناضلون الشرفاء السائرون في طريق الكرامة و العزة .
وقال السياسي الموريتاني في كلمة له امام المؤتمر الرابع عشر لجبهة البوليساريو ” اننا في حزب الإصلاح ، إذ ننظر إليها و إلى تجربتها بإعجاب كبير ، فإننا نعلق عليها الكثير من الآمال و نتطلع إلى المزيد من التعاون معها و التعاضد معتبرين أن ذلك يشكل حجر الزاوية في تحمل مسؤوليتنا المشتركة في رفع التحديات و تحقيق المصير الواحد و مواجهة ما تشهده منطقتنا من تعقيدات متزايدة .
وابرز المسؤول الموريتاني ان واقع و موقع موريتانيا و الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية يجعلانهما هذا الثنائي الذي كان في الأصل واحدا ، إنهما اثنان في العدد لكنهما واحد في الجوهر أي شعب واحد في دولتين.
وبعد ان اشاد بالموقف الجزائري الثابت الداعم للشعب الصحراوي اكد البرلماني الموريتاني ان سكان المنطقة القلقون من ما يحف بحاضرهم من منزلقات و ما قد يحيط بمستقبلهم من أهوال ، تشكل الجزائر اليوم الرئة التي يتنفسون و الذخر الأكيد الذي عليه يعولون .

0

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق