الثلاثاء 22/09/2020

ديمغرافي فرنسي : المغرب مقبل سنة 2017 على ثورة جذرية على شاكلة ما حدث في تونس ومصر .

منذ 5 سنوات في 07/أغسطس/2015 14

في مقال نشر امس على موقع « orientxxi » ربط المختص الديمغرافي الفرنسي اسباب الثورة في كل من تونس ومصر 2011 بالنمو الديمغرافي, معتبرا أنَّه حين ترتفع الولاداتُ وتصلُ الأجيالُ المتتالِيَةُ إلى سنِّ الرشدِ في بلدٍ فقيرٍ لا تحسن حكومتُه إدارةَ اقتِصادِه, سيشكل ذلك سببا للهجرةٍ او تربة خصبة للثورة.

الباحث الفرنسي الذي استبعد ان تمتد الثورة الى الجزائر لاسباب مرتبطة بالخوف من تكرار الحربِ الأهليَّة التي عاشتها تسعينيات القرن الماضي, يؤكد ان المغرب سيشهد سنة 2017 ثورة جذرية على شاكلة دولتي تونس ومصر اذا تدهور الاقتصاد واستمرالنظام في سياسته الاستبدادية.

يقول لوران شالار ان حكمُ الملك الحسن الثاني كان شديدَ الاستبداد, واشتهرَ عهدُه بسجونِه المروِّعة، منها سجنُ تزمامارت, اختفى في عهدِه مُعارضون كالمهدي بن بركة,مؤكدا على ان النظامَ في المغرب ما زالَ دكتاتورياً. في عهد محمد السادس, تؤدّي فيه البيروقراطية إلى بطءٍ في المعامَلات، وينتشر فيه الفساد، بالإضافة إلى قلَّة فاعليّة اقتصاده.

ويضيف : يعمُّ البؤس المملكة، مع أحياءٍ فقيرةٍ شاسِعة في ضواحي المدن الكبرى لا سيَّما في الدار البيضاء، حيث تتواجدُ أكبرُ كثافةٍ سكّانِيّة في المملكة, و تشكِّلُ السياحةُ مصدرَ الدخل الأساسي، إلا أنَّ هذا القطاع لا يكفي لتامين العمل لجميع السكان، كما أن المواردَ الأخرى، كالفوسفات والنسيجِ والصناعة الغذائية (تصدير الخضار) لا تكفي لاستيعاب افواج العاطلين عن العمل.

المُعطَيات المتعلِّقة بالولادات في المغرب غيرُ مكتمِلة، إلا أن المتواجِد منها يمَكِّنُنا من تحديدِ وجودِ ذروةٍ في الولادات.حيث بدأ الانتقالُ الديمغرافي في المغرب متأخراً مقارنةً بتونس، وبقيَت نسبةُ الخصوبةِ عاليةً لفترةٍ طويلة، ووصلَت الولادات إلى ذروتِها بين 1992 و1995، مما يرجِّح باحتمالِ حدوثِ ثورةٍ بين 2017 و2020. .

ثمَّةَ علاقةٌ بين ذروةِ الولادات والتوقيتِ الزمني لاندِلاع ثورة, و فتحُ هامشٍ ديمغرافيٍّ ملائمٍ للثورة في إطار دكتاتوريّة, متقاطعٍ مع اقتصادٍ قليلِ الفعالية.

وطبقا لهذهِ النظرية، من المحتملِ أن تندلعَ ثورةٌ في المغرب ، إذا تدهوَرَ الاقتصادُ أو إذا استمرَّ النظامُ في انتهاج سياستِه الاستبداديَّة.

0
التصنيفات: Uncategorizedسلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق