السبت 19/09/2020

خلال حفل توديع السفير الصحراوي رئيس “موحمادو بوهاري”, موقف نيجيريا التي تعترف للشعب الصحراوي بحقه في الوجود الحر وتقرير المصير, لن يتغير

منذ 4 سنوات في 20/أغسطس/2016 17

جدد الرئيس النيجيري موحمادو بوهاري يوم الخميس “موقف بلاده الثابت في الوقوف الى جانب الشعب الصحراوي الشقيق ودعمه في كفاحه المشروع من اجل تقرير المصير والاستقلال”، وذلك خلال توديعه للسفير المنتهية مهامه الاخ أبي بشرايا البشير.
وأضاف موقف نيجيريا لن يتغير وأنه ينسجم أيضا مع قرارات الأمم المتحدة والاتحاد الافريقي التي تعترف للشعب الصحراوي بحقه في الوجود الحر وتقرير المصير”.
“أن موقف نيجيريا في دعم الشعب الصحراوي يندرج ضمن تاريخها وتقاليدها الراسخة في نصرة جميع كفاحات الشعوب الافريقية ومنها النضال ضد الأبارتيد، حيث كانت نيجيريا البعيدة جغرافيا عن ساحة المعركة، تعتبر احدى دول خط المواجهة بسبب حضورها الفعال الى جانب الأشقاء الأفارقة”، مؤكدا “أن موقف نيجيريا لن يتغير وأنه ينسجم أيضا مع قرارات الأمم المتحدة والاتحاد الافريقي التي تعترف للشعب الصحراوي بحقه في الوجود الحر وتقرير المصير”.
من جهته، تقدم السفير الصحراوي خلال العرض الذي قدمه عن مهمته كسفير للجمهورية الصحراوية وعميد للسلك الدبلوماسي المعتمد في نيجيريا، “بالشكر للرئيس النيجيري على تسهيل مهمته وعلى التعاطف والتضامن الكبيرين اللذين وجدهما منذ اليوم الأول في نيجيريا حكومة وشعبا”.
كما نقل اليه “تحيات وعرفان أخيه الرئيس الصحراوي أبراهيم غالي على قوة المواقف النيجيرية الداعمة للقضية الصحراوية وارتياحه العميق لمستوى العلاقات الثنائية الجيدة القائمة بين الشعبين والبلدين وارادة ورغبة الحكومة الصحراوية في تطويرها وتنويعها في المستقبل بما يضمن مصلحة البلدين والشعبين الشقيقين”.
للاشارة، جرى حفل التوديع بمقر رئاسة الجمهورية النيجيرية بحضور وزير الخارجية النيجيري، الأمين العام للرئاسة النيجيرية، مستشار الرئيس للشؤون الدبلوماسية، مستشار الرئيس لشؤون الاعلام والصحافة، الناطق باسم الرئاسة النيجيرية، مدراء بوزارة الخارجية، اضافة الى السيد وداد مصطفى، مكلف بمهمة في السفارة الصحراوية بأبوجا.
نقلا عن وكالة الانباء الصحراوية.

0

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق