الأثنين 30/11/2020

جيش التحرير الشعبي الصحراوي يدك تخندقات الاحتلال المغربي خلف جدار العار, البلاغ العسكري رقم 8.

منذ أسبوع واحد في 20/نوفمبر/2020 1418
أكدت وزراة الدفاع الوطني، أن وحدات جيش التحرير الشعبي الصحراوي، قد نفذت هجمات مركزة على قوات الاحتلال المغربي في مواقع متعددة من جدار الذل والعار، بحسب  البلاغ العسكري رقم 08.

وجاء في البلاغ العسكري المذكور,  أن مواقع العدو  المغربي الغازي, تعرضت للقصف المباشر  من نيران أسلحة مقاتلي جيش التحرير الشعبي الصحراوي, الذين حولوا جحوره إلى نار , يوم أمس الخميس 19 نوفمبر الجاري، والمواقع المستهدفة هي كالتالي :

قصف عنيف إستهدف مرتين منطقة اللفيعيين بقطاع الفروسية.

قصف مركز إستهدف تخندقات العدو في منطقة أم ادكن في قطاع البكاري.

قصف مباشر إستهدف قواعد العدو في منطقة روس السبطي في قطاع المحبس.

قصف عنيف أستهدف شيظمة وأم لكطه في قطاع المحبس.

قصف مركز إستهدف كليبات العكاية بقطاع أوسرد.

فيما شهد نهار اليوم الجمعة 20 نوفمبر 2020، تنفيذ قصف عنيف إستهدف كل من :

منطقة روس أودي أم ركبة في قطاع المحبس.

منطقة روس فدرت التمات بقطاع حوزة.

وقد خلفت هذه الهجمات، بحسب البيان خسائر بشرية ومادية في صفوف جيش الإحتلال المغربي.

وتتوالى هجمات جيش التحرير الشعبي الصحراوي البطل مستهدفة معاقل العدو وتخندقاته على طول جدار العار.

بالبندقية ننال الحرية.

3+
التصنيفات: سلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق