الأربعاء 21/10/2020

جبهة البوليساريو تطلع الحكومة الدنماركية على تطورات القضية الصحراوية.

منذ 5 سنوات في 30/سبتمبر/2015 21

أطلع وفد صحراوي يقوده امحمد خداد، المكلف بملف الاستفتاء مسؤولين في الخارجية الدنماركية, وأعضاء لجنة الخارجية في البرلمان الدنماركي, على اخر مستجدات القضية الصحراوية, والعقبات التي تواجه عملية السلام الأممية, نتيجة سياسة التعنت التي يقوم بها النظام المغربي.
كما تم تقديم صورة دقيقة عن الوضع في الأراضي الصحراوية المحتلة, والانتهاكات الممنهجة لحقوق الإنسان التي يرتكبها الاحتلال المغربي في الصحراء الغربية، والنهب غير المشروع للموارد الطبيعية في الأراضي المحتلة, وانضمام جبهة البوليساريو إلى اتفاقية جنيف.
الوفد الصحراوي أكد على الدور الذي يمكن ان تلعبه الدنمارك والاتحاد الأوروبي, للمساهمة في وقف انتهاكات حقوق الإنسان في الصحراء الغربية, وتقديم المزيد من الدعم لعملية السلام , التي تنص على احترام حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير, من خلال استفتاء حر وديمقراطي.
من جهة أخرى نظمت منظمة التضامن الدنماركية “أفريكا كونتكت”, ندوة حول الصحراء الغربية، حضرها الوفد الصحراوي واللواء المتقاعد كورت موسغارد.
وجدد السيد “كورت موسغارد” التأكيد على الحاجة الملحة لتمكين المينورسو من مراقبة حقوق الإنسان في الصحراء الغربية، داعيا الى تمكين الشعب الصحراوي من ممارسة حقه في تقرير المصير.

0
التصنيفات: Uncategorizedسلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق