الجمعة 25/09/2020

“بيير غالان” عشية انعقاد ندوة Eucoco , اسبانيا بتوقيعها على اتفاقية مدريد خرقت الشرعية الدولية وانتهكت حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير.

منذ 5 سنوات في 12/نوفمبر/2015 9

دعا رئيس التنسيقية الأوروبية للدعم والتضامن مع  الشعب الصحراوي  بيير غالان اليوم الخميس بمدريد, إلى تجند دولي واسع من أجل التعجيل بتصفية الاستعمار من الصحراء الغربية التي يحتلها المغرب  منذ 40 سنة.
وأوضح السيد غالان عشية انعقاد الطبعة ال40 للندوة الأوروبية للدعم والتضامن مع الشعب الصحراوي المقررة يومي الجمعة والسبت بمدريد, أن “الأمم المتحدة لم تحترم التزاماتها” بخصوص نزاع الصحراء الغربية,  داعيا في هذا الصدد إلى”تجند واسع للرأي العام الدولي  سيما باسبانيا و فرنسا”.
و  أكد السيد غالان في تصريح للصحافة , أن هذين البلدين “يضطلعان بدورين هامين فيما يخص مسار تصفية الاستعمار في الصحراء الغربية” , مذكرا أن “الحكومة الاسبانية خرقت الشرعية الدولية, وانتهكت حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير , بتنازلها في 15 نوفمبر 1975 عن جزء من ادارة هذه الأراضي لموريتانيا والمغرب”.
و أضاف أنه “بالمقابل موريتانيا وفت بالتزاماتها بانسحابها من هذه الأراضي  الصحراوية, لكن المغرب لم يقم بذلك بعد حيث يستمر في احتلال الأراضي الصحراوية بشكل غير قانوني, لأنه لا يزال يعتمد على دعم دول أوروبية خاصة”.
وأردف يقول “أعتقد أنه من واجبنا نحن كأوروبيين تذكير فرنسا واسبانيا بالتزاماتهما, وتذكير الأمم المتحدة أساسا اليوم , بضرورة تطبيق هذا الاستفتاء حول تقرير مصير الشعب الصحراوي”,  موجها نداء إلى “مساهمة جماعية لتمكين الشعب  الصحراوي بالخروج من المخيمات و العيش في أراضيه بكل حرية”.
و فيما يخص الدورة ال40 للندوة الأوروبية للدعم والتضامن مع الشعب الصحراوي أوضح السيد غالان أن هذا النداء سيكون بمثابة “رسالة الذكرى ال40” لهذه الندوة المدعمة للشعب الصحراوي, معتبرا أن ذكرى هذا التضامن الدولي “هو أمر مميز في تاريخ كفاح الشعوب”.

0
التصنيفات: Uncategorizedسلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق