السبت 19/09/2020

برلمانيون أوروبيون يعبرون عن رفضهم لأي عمل من شانه احباط جهود السلام في الصحراء الغربية

منذ 5 سنوات في 20/أبريل/2015 7

حذر أعضاء في البرلمان الأوروبي اليوم الاثنين من المحاولات الرامية الى احباط وعرقلة الجهود الأممية لحل النزاع في الصحراء الغربية.
وعبر أعضاء المجموعة البرلمانية الصحراء الغربية في البرلمان الأوروبي في رسالة الأمين العام للأمم المتحدة عن قلقهم الشديد بشأن عدم احراز تقدم في عملية السلام التي تقودها الأمم المتحدة منذ اكثر من عقدين.
وبعد ان ذكروا بان الصحراء الغربية تعتبر الإقليم الوحيد في القارة الأفريقية الذي ينتظر استكمال مسار تصفية الاستعمار، اكد النواب الأوروبيون بان استمرار المأزق الحالي و عدم التوصل الى حل يشجع النظام المغربي على المضي في انتكات حقوق الانسان بالصحراء الغربية مما يولد الإحباط وعد الثقة في قدرة الأمم المتحدة على انبحاح وساطتها بالصحراء الغربية
وطالب النواب الأمين العام بالتصرف بصورة عاجلة لإزالة الأعباء التي تمنع البعثة من تطبيق القانون الدولي الأمر الذي يتطلب التشاور مع رأي الشعب الصحراوي بشأن مستقبله. وعلاوة على ذلك، نطلب منكم اتخاذ التدابير اللازمة من أجل استعادة ثقة السكان الصحراويين في قدرة الأمم المتحدة على تحقيق حل عادل وطويل الأمد، ومقبول للطرفين.
وعبر النواب الأوروبيون عن قناعتهم بضرورة تمكين بعثة المينورسو من صلاحيات مراقبة حقوق الانسان بالصحراء الغربية، والضغط لوقف النهب الممنهج لثروات الإقليم.

0
التصنيفات: سلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق