الأحد 20/09/2020

الجيش الصحراوي: مناورات التفاريتي المحررة تحمل عدة رسائل

منذ 5 سنوات في 30/مارس/2015 34

اجرى الجيش الصحراوي امس الاحد ببلدة التفاريتي المحررة مناورات عسكرية هي الثالثة في اقل من ستة اشهر.
وقالت قيادة الجيش الصحراوي ان هذه المناورات روتينية “مناورات بهدف الرفع من جاهزية الجيش الصحراوي كما انها تحمل عدة رسائل الى المجتمع الدولي والى النظام المغربي خاصة انها تتزامن مع اقتراب مناقشة القضية الصحراوية على مستوى الأمم المتحدة.
وتميزت المناورة التي تدخل في اطار مسابقة الشهيد الولي العسكرية في نسختها الحادية والعشرين بحضور أعضاء في الأمانة الوطنية والحكومة وقيادة الجيش الصحراوي.
واستعلمت في هذه المناورة مختلف الأسلحة والذخيرة الحية و شاركت فيها وحدات من نواحي القطاع الشمالي.
وتأتي هذه المناورة لإظهار جاهزية جيش التحرير لمواكبة المرحلة ، وكذا تمارين للشباب على خوض المعارك والتكتيكات العسكرية في ميدان القتال.
وتيميز الحدث التي تختتم اليوم الاثنين بفعاليات رياضية وعروض عسكرية وسهرات فنية، إلى جانب مهرجان الريف الوطني وإعلان نتائج المسابقة السنوية بين نواحي جيش التحرير الشعبي الصحراوي ، وذلك بحضور أعضاء من الأمانة الوطنية والحكومة ووفد من جاليات الجنوب ووفود عن الولايات والمؤسسات الوطنية.
وخلال هذا الحدث تم تدمير اكثر من 3000 لغم مضاد للأفراد تطبيقا لالتزامات الحكومة الصحراوية التي وقعت عدة اتفاقيات دولية منذ 2005.
كما تم تدمير كمية معتبرة من المخدرات قادمة من المغرب بلغ حجمها 500 كلغ وذلك في اطار التزام يؤكد التزام الجمهورية الصحراوية بمكافحة الاتجار المخدرات والجريمة المنظمة من خلال العمل على تجفيف مصادر تمويلها

0
التصنيفات: Uncategorizedسلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق