الثلاثاء 22/09/2020

البرلمان السويدي يناقش القضية الصحراوية بحضور وزيرة الخارجية

منذ 5 سنوات في 13/يناير/2016 11

ناقش البرلمان السويدي أمس الثلاثاء القضية الصحراوية وتطوراتها خاصة تداعيات القرار الأخير الذي أصدرته المحكمة الأوروبية والمستجدات المتعلقة بالموقف من الاعتراف بالجمهورية الصحراوية.
ويبرز محضر جلسة البرلمان التي حضرتها وزيرة الخارجية –حصل موقع صمود على نسخة منه- أن القضية الصحراوية كانت ضمن مناقشات ساخنة بين النواب وزيرة الخارجية حول فلسطين والصحراء الغربية وقبرص.
وفي السياق استوقف النائب “جان بجوركلود” وزيرة الخارجية السيد “مارغوت وولستروم” حول التناقض الحاصل في موقف الحكومة فهي من جهة تتخذ مواقف حازمة لمنع استيراد البضائع من الأراضي الفلسطينية في حين تعارض قرار محكمة العدل الأوروبية القاضي بإلغاء اتفاقية الزراعة مع المغرب
ودعا البرلماني السويدي الحكومة الى عدم التضحية بالمبادئ من اجل الحصول على مقعد غير دائم في مجلس الأمن في إشارة إلى تخوف الحكومة السويدية من معارضة الدول العربية لترشحها بسبب دعم القضية الصحراوية.
وجدد النائب السويدي التأكيد ان القضية الصحراوية مشابهة للقضية الفلسطينية حيث يتوجب على الحكومة نهج نفس الخطوات للضغط على المحتل المغربي من خلال الاعتراف بالجمهورية الصحراوية.
بدوره دعا النائب “فريدريك مالمو” الحكومة الى انتهاج الوضوح في سياستها الخارجية وتجنب الكيل بمكيالين فوضع الصحراء الغربية القانوني واضح ويتطلب من الحكومة التقيد بمبادئ القانوني الدولي وخاصة عندما يتعلق الامر بالمنتجات القادمة من الصحراء الغربية.
ومن المنتظر مواصلة النقاش حول القضية الصحراوية قبل اختتامه بالاستماع لإجابات وزيرة الخارجية السويدية حول انشغالات النواب.

0
التصنيفات: Uncategorizedسلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق