الثلاثاء 27/10/2020

البرلمان الدنماركي يسائل الحكومة حول الخطوات المتخذة للحد من نهب ثروات الصحراء الغربية

منذ 5 سنوات في 07/سبتمبر/2015 18

وجهت لجنة الخارجية في البرلمان الدنماركي رسالة إلى وزارة الخارجية الدنماركية تطالب فيها الحكومة بتقديم توضيحات حول أنشطة سفن الصيد الدنماركية التي وصلت إلى الشواطئ الصحراوية يوم 31 أوت الماضي في انتهاك للاتفاقيات الدولية وقرار البرلمان الدنماركي .
ونقلت الرسالة-حصل موقع صمود على نسخة منها- أسئلة موجهة من طرف عضو البرلمان الدانماركي والمتحدث باسم حزب تحالف الأحمر والأخضر السيد كريستيان يطلب توضيحات حول ما جرى والخطوات التي ستتخذها الحكومة الدنماركية للتعامل مستقبلا مع الشركات التي يثبت تورطها في نهب ثروات الصحراء الغربية.
وكانت الحكومة الدنماركية قد أكدت سنة 2012 على لسان وزيرة التجارة والإستثمارات الدنماركية، السيدة بيا أولسون دير ، أن بلادها لن تدعم أو تشجع أي استثمار وطني في الصحراء الغربية، كون مشكل السيادة فيها لم يحسم بعد”.
وقالت الوزيرة الدنماركية ان “وزارة الخارجية الدنماركية لا تتبنى أي برامج ضريبية لتشجيع الإستثمارات في الصحراء الغربية، كما أنها لا تتبنى أية خطط لتشجيع مثل هذه الإستثمارات”.
وأضافت الوزيرة أن بلادها تبنت هذا الموقف “بناءا على دراسة معمقة قامت بها الوكالة الدنماركية للقروض من أجل الإستيراد حول ما إذا كان بإمكانها اعتماد استثمارات بالصحراء الغربية”

0
التصنيفات: Uncategorizedسلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق