السبت 31/10/2020

الام تكبر هدي تنقل الى المستشفى اثر تدهور خطير في حالتها الصحية

منذ 5 سنوات في 16/يونيو/2015 21

نقلت اليوم الثلاثاء المناضلة تكبر هدي الى المستشفى اثر تدهور خطير في حالتها الصحية نتيجة مضاعفات الاضراب عن الطعام الذي تخوضه منذ 33 يوما بجزز الكناري للمطالبة بكشف حقيقة اغتيال ابنها .
وأكدت لجنة المتابعة المتكونة من متضامنين اسبان ان الحالة الصحية للمناضلة اخذت في التدهور بعدما أصبحت تتقئ الدم المصحوب بانخفاض شديد في ضغط الدم .
وهذه المرة الرابعة التي تنقل فيها الام تكبر هدي الى المستشفى منذ بدء اضرابها عن الطعام والثانية خلال اليومين الاخيريين.
و بالرغم من هذا، لا زالت الدولة المغربية لم تقم بأي إجراءات حقيقية لفتح حوار معها للاستجابة الفورية لمطالبها العادلة و المشروعة المحددة أساسا في فتح تحقيق عادل و مستقل يكشف عن حقيقة و ملابسات وفاة ابنها ” محمد الأمين هيدالة ” بعد أن تعرض لاعتداء بالسلاح الأبيض من طرف 05 مواطنين من أصول مغربية بتاريخ 31 يناير 2015 بالقرب من منزل عائلته بالعيون / المحتلة و بعد أن تعرض لاعتقال تعسفي و إهمال طبي لمدة تجاوزت 07 أيام قبل الإعلان عن وفاته بتاريخ 08 فبراير 2015 بمستشفى الحسن الثاني بأكادير المغربية.
و قد رفضت كما هو معلوم عائلة المرحوم ” محمد الأمين هيدالة ” تسليم جثمان ابنها ما لم تجري السلطات المغربية تحقيقا في وفاته و متابعة المسؤولين عنها قضائيا، و هو ما جعل السلطات المغربية تعمد إلى دفنه بدون علم و حضور عائلته، بالشكل الذي فعلته سنة 2012 مع عائلة الشهيد الصحراوي ” سعيد دمبر ” بالعيون المحتلة و شهيد الاعتقال السياسي السجين لسياسي الصحراوي ” حسنة الوالي ” سنة 2014 بمدينة الداخلة المحتلة.

0
التصنيفات: سلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق