الجمعة 30/10/2020

الاعلام الفرنسي يثير موضوع شكايات ضد المغرب لممارسته التعذيب

منذ 5 سنوات في 02/يونيو/2015 12

بثت قناة فرنسا الثالثة الثلاثاء 2 يونيو 2015 تقريرا حول مشروع قانون يعطى الاولوية للقضاء المغربي في متابعة حالات التعذيب التي تعرض لها مواطنون يحملون الجنسية الفرنسية
وتطرق التقرير الى حالة المواطن الفرنسي من اصل مغربي زكرياء مومني الذي كشف عن ما تعرض له من تعذيب في المخبأ السري الذي تديره الديستي وباوامر مباشرة من مديرها العام عبد اللطيف الحموشي الذي تمت ترقيته مؤخرا ليشغل منصب المدير العام للامن الوطني مضيفا ان جلادوه اكدوا له ان المقر الذي تم احتجازه وتعذيبه داخله هو مجزرة صاحب الجلالة وانما تعرض له هو فقط نظير تجرأه للتظاهر امام مقر اقامة ملك المغرب في فرنسا .

كما تطرق التقرير لحالة الناشط الحقوقي الصحراوي النعمة الاصفاري المتزوج بسيدة فرنسية والذي تعرض للتعذيب هو الاخر في مقرات الاجهزة الامنية والاستخباراتية المغربية ، وقالت هيلين ليجاي ممثلة الجمعية المسيحية لالغاء التعذيب وهي الطرف المدني الذي رفع دعوى قضائية نيابة عن الاصفاري ان هذا الاخير قد تعرض لاساليب مختلفة من التعذيب بحضور مسؤولين كبارا في الديستي.
وذكرت القناة بردود فعل النظام المغربي عندما حاولت السلطات الفرنسية اعتقال الحموشي اثناء تواجده بفرنسا من قبيل اتخاذ قرار الغاء اتفاقية التعاون القضائي بين البلدين وهو الموقف الذي فرض على الوزير الاول الفرنسي مانويل فالس زيارة الرباط افريل الماضي والتباحث مع المسؤولين المغاربة بشان محاولة اعطاء الاولية للقضاء المغربي في بحث الشكاوى المقدمة ضد المسؤولين المغاربة حتى ولو كان الضحايا فرنسيون .
موقف اثار جدلا لدى الحقوقيين الفرنسيين و أصدر على خلفيته فرع منظمة العفو الدولية بفرنسا تقريرا عدد 173 حالة تعذيب مارستها السلطات المغربية خلال اربع سنوات بحق اشخاص في المغرب والصحراء الغربية.
المصدر: ايكيب ميديا 02 يونيو 2015

0
التصنيفات: سلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق