الأحد 27/09/2020

الاطفال الصحراويون رسل السلام والمحبة يصنعون الحدث بايطاليا .

منذ 4 سنوات في 02/أغسطس/2016 24

شارك المئات من السياح من مختلف أنحاء العالم وكذا سياسيون وقضاة ومثقفون في الحفل الموسيقي الكبير الذي أقيم على شرف الأطفال الصحراويين الذين يقضون عطلتهم بهذا البلد كـ”رسل سلام ومحبة” إلى شعوب العالم.
فبمدينة نابولي الإيطالية الكبيرة والمعروفة بمعالمها السياحية والتي تشهد خلال هذا الصيف خاصة توافد الآلاف من السياح لفت أبناء الصحراء الغربية الصغار الأنظار وسرقوا الأضواء من خلال حفل موسيقي كبير أقيم على شرفهم حضره المئات من زوار هذه المدينة وكذا سياسيون وقضاة ومثقفون جاؤوا لتجديد الدعم لكفاح الشعب الصحراوي وحقه في تقرير المصير.
ضيوف إيطاليا الصغار غنوا ورقصوا على أنغام موسيقية صحراوية وسط تجاوب الحضور كما عزفت لهم “اوركسترا الصغار” الإيطالية لحن “سلام ومحبة وترحيب” وسط ذهول وتأثر الجميع.
وأعربت ممثلة جبهة البوليزاريو بالجنوب الإيطالي فاطمتو حفظلله سيدي علال عن شكرها لسلطات مدينة نابولي وللحضور وكل المتضامنين مع الشعب الصحراوي وقضيته مؤكدة على أن تواجد الأطفال بالديار الإيطالية فرصة لاكتشاف مجتمع تواق للحرية ومحب للسلام والعدل والمساواة وحقوق الإنسان. الحفل كان فرصة لعرض أعمال مثقفين إيطاليين تمثلت في مؤلفات ورسومات ومطويات تحتوي جانبا من نضال الصحراويين من أجل الحرية.
نقلا عن الشروق اليومي الجزائرية.

0
التصنيفات: سلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق