الخميس 24/09/2020

الاتحاد العام لعمال الساقية الحمراء وواد الذهب يدين قرار رفض المغرب لزيارة البعثة النقابية الدولية للاراضي المحتلة من الصحراء الغربية .

منذ 5 سنوات في 11/سبتمبر/2015 13

أدان الاتحاد العام لعمال الساقية الحمراء وواد الذهب في بيانا له صدر اليوم ” قرار رفض زيارة البعثة النقابية الدولية للمناطق المحتلة، واعتبره ” فصلا من مسلسل الحصار البوليسي الخانق المضروب على الجماهير الصحراوية بالأرض المحتلة”.
البيان الذي وصف النقابات المغربية بانها ” ممثلا أمينا لسلطات الإحتلال ” واعتبر مبررات طلب تاجيل الزيارة التي صاغتها النقابات المغربية ومن ورائها سلطات الإحتلال لفرض تـأجيل الزيارة بالكاذبة والواهية.
اكد ان الفعاليات النقابية و الحقوقية الصحراوية في المناطق المحتلة و تحديدا في مدينة العيون كانت تحضر للزيارة بشكل سلمي و حضاري لم يتعد إستعداد بعض الهيئات و الأفراد للإجتماع بالوفد في أماكن مغلقة لإبلاغه بواقع المعاناة المحجوبة بالقوة عن أنظار العالم.
و طالب  كونفدرالية النقابات الدولية بإتخاذ مواقف “صارمة” من النقابات المغربية المنتمية لها و الممثلة لوجهة نظر المحتل المغربي لما تمثله من وصمة عار ستظل تسئ لسمعة و مبادئ المنظمة العالمية  القائمة على احترام حقوق الشعوب و الإفراد في الحياة الحرة و الكريمة.
كما طالب  البيان كونفدرالية النقابية الدولية بإتخاذ موقف يعزز مكانة و موقع الإتحاد العام لعمال الساقية الحمراء و وادي الذهب داخل المنظمة النقابية الدولية بوصفه شريكا يمثل شرائح كبيرة من العمال الصحراويين المحرومين في الأرض المحتلة من الإتصال بالعالم بقوة الدبابة.
وأعتبر  الإتحاد العام لعمال الساقية الحمراء و وادي الذهب إفلات السلطات و النقابات المغربية من العقاب إثر هذا الفعل الماس بإحترام اكبر صرح دولي  شيده العمال في العالم عبر تاريخهم سيشكل سابقة تشجع التمرد على الحق و القانون و المثل الإنسانية التي  اقرها وأثبت الدفاع عنها هذا الإتحاد بشجاعة منذ تأسيسة في فيينا سنة 2006 .
كما طالب  الإتحاد العام لعمال الساقية الحمراء و وادي الذهب بتحديد موعد عاجل لزيارة البعثة النقابية الدولية للمناطق المحتلة من الصحراء الغربية بوصفه قرارا يمثل إرادة ملايين العمال في العالم ، لا يعقل ان تلغيه إرادة محتل لا يعترف له أي كيان بالسيادة على هذه الأرض.

0
التصنيفات: سلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق