الأثنين 21/09/2020

الاتحاد الافريقي: استغلال ثروات الصحراء الغربية ” عملا عدائيا” يساهم في إطالة امد استعمار المنطقة

منذ 5 سنوات في 17/فبراير/2016 12

ادان الاتحاد الافريقي اليوم الأربعاء بقوة استمرار استغلال ثروات الصحراء الغربية اخر مستعمرة في افريقيا.
واعتبر مجلس السلم والامن التابع للاتحاد الافريقي في بيان صدر اليوم –حصل موقع صمود على نسخة منه-ان استغلال ثروات الصحراء الغربية تعتبر ” عملا عدائيا” من شانه إطالة امد استعمار الصحراء الغربية.
وأكد المجلس الذي عقد الأسبوع الماضي جلسة حول “الموارد الطبيعة والصراعات في افريقيا ” على جميع القرارات ذات الصلة الصادرة عن الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي سيما القرار الذي اعتمدته في الدورة العادية ال25 للاتحاد الافريقي والذي حث مجلس الأمن الدولي بتحمل مسؤولياته و تسوية مسائل احترام حقوق الإنسان و الإستغلال غير الشرعي لموارد الصحراء الغربية.

وفي ديسمبر الماضي أكد الاتحاد الأفريقي ان قرار محكمة الاتحاد الأوروبي القاضي بإلغاء اتفاقية التجارة الموقعة مع المغرب, خطوة هامة في اطار الجهود الرامية الى حماية ثروات الشعب الصحراوي.
وأكدت مفوضية الاتحاد الافريقي ان الاتحاد الافريقي ما فتيْ يدعو إلى وقف التنقيب واستغلال موارد الصحراء الغربية, والكف عن توقيع اتفاقيات من شانها انتهاك سيادة الشعب الصحراوي الدائمة على ثرواته الطبيعية .
وابرز بيان الاتحاد الأفريقي, أهمية الحكم الصادر عن محكمة الاتحاد الأوروبي, داعيا الى مضاعفة الجهود لوضع حد لنهب ثروات الصحراء الغربية.
وجدد الاتحاد الافريقي الافريقي دعوته لمجلس الامن لتحمل كامل مسؤولياته تجاه القضية الصحراوية، ودعا الى استئناف سريع للمفاوضات بين المغرب وجبهة البوليساريو للتوصل الى حل يمكن الشعب الصحراوي من ممارسة حقه في تقرير المصير.

0

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق