الأحد 20/09/2020

الأمم المتحدة تعترف بخطورة جدار العار المغربي, وتدعو الى تكثيف الجهود لتطهير الصحراء الغربية من الالغام .

منذ 5 سنوات في 08/مارس/2016 25

اعترف المتحدث باسم الامين العام للأمم المتحدة السيد ” ستيفان دوجاريك” امس الاثنين, بخطورة جدار العار الذي شيده النظام المغربي منذ ثلاثة عقود لتقسيم الصحراء الغربية.
وكشف المتحدث باسم الأمين العام في بيان –حصل موقع صمود على نسخة منه-ان “بان كي مون”, ركز خلال زيارته للفرق العاملة في ميدان إزالة الألغام ب”بئر لحلو” المحررة, على الجهود المبذولة داعيا الى تكثيفها لتطهير المنطقة من الألغام.
وقال ” ستيفان دوجاريك” للصحفيين, ان الجدار المغربي الممتد على طول الصحراء الغربية, يعتبر من أكثر المناطق الملوثة بالألغام في العالم.
وخلال زيارته ل”بئر لحلو ” المحررة شجع “بان كي مون” العامليين في ميدان إزالة الألغام , وغالبيتهم من أبناء الشعب الصحراوي على مواصلة عملهم النبيل, لتطهير الصحراء الغربية من الألغام الخطيرة, التي تسببت في وفاة العديد من المدنيين الصحراويين.

0
التصنيفات: Uncategorizedسلايدرمستجدات

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق