الخميس 01/10/2020

الأسبوع الدولي للتضامن مع الشعوب المستعمرة : مقر الامم المتحدة يحتضن ندوة أكاديمية لمناقشة تطورات مسار تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية

منذ 4 سنوات في 23/يونيو/2016 25

نظمت البعثات الدائمة لفنزويلا ، الجزائر ، بوليفيا ، وسوريا مساء اليوم الأربعاء ندوة أكاديمية لمناقشة تطورات مسار تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية والاقليم المستعمرة الاخرى.
وشارك في الندوة التي نظمت بمقر الامم المتحدة بنيويورك بمناسبة الأسبوع الدولي للتضامن مع الشعوب المستعمرة عدد من الدبلوماسيين يتقدمهم رئيس لجنة ال24 سفير فنزويلا رافائيل راميريث، وسفير انغولا بالأمم المتحدة وخبراء في القانون الدولي من بينهم كارلايل كوربن، الخبير الدولي في الحكم وإنهاء الاستعمار. ستيفن زونس، منسق دراسات الشرق الأوسط في جامعة سان فرانسيسكو وخوسيه لويس موران، أستاذ قسم دراسات أمريكا اللاتينية بكلية جون جاي للعدالة .
وفي مداخلته في الندوة اكد “ستيفن زونس” ان الصحراء الغربية تبقى الاقليم الوحيد في افريقيا الذي ينتظر استكمال مسار تصفية الاستعمار ، مؤكدا على ضرورة منح الشعب الصحراوي حرية الاختيار لتقرير مصيره.
وانتقد الخبير الدولي مقترح ما يسمى الحكم الذاتي الذي تقدم به المغرب سنة 2007، مؤكدا انه غامض ولا يقدم جديد لحل القضية الصحراوية
وانتقد الباحث زونس فشل مجلس الامن في التعاطي مع قضية طرد المغرب لبعثة المينورسو من الصحراء الغربية .
وتهدف الندوة التي ناقشت ايضا قضية “بويرتو ريكو” الى لفت الانتباه حول اهمية تصفية الاستعمار من العالم واستحضار تجارب الشعوب المستعمرة التي تحررت مثل انغولا وغيرها.
كما تم ابراز أهمية تطبيق اعلان منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة ودوره في تعزيز تطلعات الشعوب المستعمرة الى انشاء دول جديدة في افريقيا واسيا والكاريبي والمحيط الهادي .

0

يجب ان تسجل الدخول لتتمكن من التعليق