جبهة البوليساريو : اتخذنا جملة من الإجراءات لرفع درجة التأهب والاستعداد القتالي لمواجهة كل الاحتمالات

Massina Benlakehal MEE Western Sahara military parade a

أعلنت جبهة البوليساريو اليوم الاحد “ان جملة من الإجراءات تم اتخاذها على مستوى هيئة أركان جيش التحرير الشعبي الصحراوي لرفع درجة التأهب والاستعداد القتالي لمواجهة كل الاحتمالات.
واكد بيان للمكتب الدائم للأمانة الوطنية لجبهة البوليساريو –حصل موقع صمود على نسخة منه- انه تم دعم الإجراءات المتخذة بكل الوسائل لهذا المسعى الذي تمليه ضرورة الظرف الحالي”.
وامام التصعيد المغربي الخطير “اهابت جبهة البوليساريو بكل مؤسسات وأجهزة الدولة الصحراوية للتجند والاستعداد للتصدي لهذا النهج العدائي وإفشال رهانات العدو ومواجهة مؤمراته التي لاتعدو كونها مغامرات غير محسوبة العواقب وتنم عن حالة التهور وخيبة الأمل والعزلة الدولية التي يعانيها العدو فاقد الشرعية والمنطق”.
وتدرس القيادة العليا للجيش الصحراوي التي انتقلت الى بلدة بئر لحلو المحررة تقييما شاملا للوضع للرد على الاستفززات المغربية ومواجهة اي طاري .
وتناول مكتب امانة جبهة البوليساريو الذي هو في حالة انعقاد دائم بالدراسة والتحليل التصعيد الحالي للعدو الذي يستهدف تقويض ونسف الشرعية الدولية من خلال التهجم على شخص الأمين العام الأممي وممارسة الضغط والابتزاز على بعثة المينورسو في الصحراء الغربية.
و”نظرا لما تشكله هذه السابقة الخطيرة من نسف لمأمورية المينورسو وما يترتب عنها من تهديد للأمن والاستقرار في المنطقة والرجوع بها إلى الحرب والدمار، ادانت جبهة البوليساريو بشدة هذه الممارسات والتجاوزات التي لا تستند لأي مرجعية قانونية وليس لها ما يبررها، ويطالب المجتمع الدولي خاصة مجلس الأمن الدولي بتحمل مسؤولياته لوضح حد لمثل هذه التصرفات الهدامة وحماية الشرعية الدولية والمساعي الحميدة للأمم المتحدة الهادفة إلى ايجاد حل عادل ودائم يضمن للشعب الصحراوي حقه في تقرير المصير والاستقلال مثلما تنص على ذلك قرارات مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة والاتحاد الافريقي”.
ووجهت جبهة البوليساريو “نداء عاجلا إلى كل الصحراويات والصحراويين للتجند ورص الصفوف وتمتين وتقوية الوحدة الوطنية والاستعداد لرفع التحدي والدفاع عن حقوق ومكاسب الشعب الصحراوي مهما تطلب ذلك من تضحيات وبكل الوسائل المشروعة وفاء لعهد الشهداء الآماجد والتزاما بالنهج التحريري لثورة العشرين ماي الخالدة بقيادة الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب”.

*

*

Top