دورة طارئة لمجلس الأمن الأممي بعد قرار المغرب وقف مساهماته المالية للمينورسو

unsc1

عقد مجلس الأمن الأممي مساء اليوم الخميس جلسة مغلقة بعد قرار المغرب وقف مساهماته المالية لبعثة الأمم المتحدة من أجل تنظيم استفتاء بالصحراء الغربية (المينورسو) .
و اجتمع مجلس الأمن بطلب من الأمين العام الأممي بان كي مون لتقييم انعكاسات قرار المغرب بشأن المينورسو.
و قدم الأمين المساعد للشؤون السياسية جيفري فيلتمان عرضا لمجلس الأمن لإخطاره بمدى تطور الوضع ميدانيا بعد قرار الحكومة المغربية بتقليص تعداد التشكيلة المدنية لبعثة المينورسو خاصة الفرع السياسي و الوقف الفوري لمساهمتها المالية لهذه البعثة.
في بيان لها أعربت وزارة الشؤون الخارجية المغربية عن نيتها في سحب قواتها المشاركة في عمليات حفظ السلام برعاية الأمم المتحدة.
و لم تتلق الأمانة العامة للأمم المتحدة رسميا أية معلومة من المغرب بشأن هذا القرار حسب الناطق باسم بان كي مون ستيفان دوجاريك الذي أكد أن بعثة المينورسو ستواصل المهام التي أوكلت لها من قبل مجلس الامن.
و قال نفس المتحدث في هذا السياق أن “عهدة المينورسو منحها مجلس الأمن” و بالتالي فان “انسحابها” من الأراضي الصحراوية المحتلة “أمر غير وارد”.
كما أشار إلى أن “قسم عمليات حفظ السلام و دعم البعثات يعمل بمعية المينورسو على تقييم الأثر المحتمل لهذا القرار مع التفكير في اجراءات لمواجهته”.
و تساهم الرباط بحوالي 3 ملايين دولار في تمويل المينورسو كما تشارك ب 2.321 جندي ضمن ثلاث بعثات لحفظ السلام بكوت ديفوار و الكونغو و جمهورية إفريقيا الوسطى حسب السيد دوجاريك.

*

*

Top