المملكة المتحدة ترفض رسميا المشاركة في منتدى كرانس مونتانا وتضم صوتها الى الاتحاد الافريقي

7028.Hancock%201

تتوصل ردود الفعل القوية من حكومات العالم  على إقامة منتدى كرانس مونتانا بالاراضي الصحراوية المحتلة وما يمتله من انتهاك للقانون الدولي الذي يدرج الصحراء الغربية كمنطقة نزاع .

وجاء تأكيد الحكومة البريطانية امس الاثنين على لسان وزير الدولة للمهارات والشركات  ماثيو هانكوك، الذي كشف في رد على سؤال تقدم به النائب مارك وليامز عن الحزب الليبرالي الديمقراطي ان وزارته لاتخطط لارسال مسؤولين الى الداخلة المحتلة.

واكد المسؤول البريطاني  ان الحكومة البريطانية على علم بقرار الاتحاد الافريقي الذي اتخذه في قمته الأخيرة والداعي الى الغاء المنتدى.

وكان الاتحاد الأوروبي قد اعلن رسميا مقاطعته لاشغال المنتدى حيث اكد عد حضور كل من رئيس المفوضية الأوروبية جون كلود يونكر  ومنسقة السياسة الخارجية فيديريكا موغيريني

بدورها الأمم المتحدة عبرت عن رفضها لتنظيم المنتدى بالاراضي الصحراوية المحتلة حيث أبلغ الأمين العام للأمم المتحدة السيد بان كي مون رسميا كافة المنظمات التابعة للأمم المتحدة بموقف الأمم المتحدة الرافض للمشاركة في المنتدى

وقرر الاتحاد الافريقي مقاطعة المنتدى داعيا المؤسسة السويسرية إلى التراجع عن تنظيمه بمدينة الداخلة المحتلة.

وأخطرت الحكومة السويسرية كافة المؤسسات الرسمية في البلاد بعدم المشاركة في أشغال المنتدى كونه ينظم في منطقة نزاع.

وعبرت العديد من الدول الأوروبية والإفريقية عن رفضها المشاركة في المنتدى باعتباره يهدف إلى تشريع الاحتلال المغربي في الصحراء الغربية.

ونجحت الحملة الدولية التي تقودها جبهة البوليساريو على اكثر من الضغط  لثني العديد من الدول والحكومات عن المشاركة في تظاهرة يريد من خلال النظام المغربي وبتواطؤ مع المنظمة السويسرية فرض سياسة الأمر الواقع في الصحراء الغربية.

وكلفت جبهة البوليساريو المحامي والأستاذ الفرنسي جيل ديفير للعمل على إلغاء تنظيم طبعة المنتدى ، بصفته انتهاكا للقانون الدولي

*

*

Top