البرلمان الأوروبي: إطلاق حملة ضغوط ضد الحكومة المغربية لإطلاق سراح نشطاء صحراويين

EUPARLAMENTSAHACTV

دشن عدد من نواب البرلمان الأوروبي يوم الجمعة حملة ضغوط ضد الحكومة  المغربية بهدف إطلاق سراح مجموعة من المدافعين الصحراويين عن حقوق الانسان.

ووجه النواب رسالة رسمية الى الحكومة المغربية تطالب بإطلاق سراح النشطاء: اعلي سالم بوجمعة،ابراهيم ديحاني و نزهة الخالدي.

وحذر النواب في رسالتهم –حصل موقع صمود على نسخة منها-السلطات المغربية من استمرار عمليات استهداف نشطاء حقوق الإنسان بالصحراء الغربية.

وعبر النواب عن بالغ القلق إزاء وضعية النشطاء الصحراويين وظروف اعتقالهم على خليفة دفاعهم عن حقوق الانسان في الصحراء الغربية المحتلة.

ودعت الرسالة الحكومة المغربية الى وقف جميع المضايقات التي يتعرض لها نشطاء حقوق الإنسان في الصحراء الغربية والسماح بممارسة عملهم بحرية.

*

*

Top