الأمم المتحدة : المغرب يحاول منع المجتمع الدولي من الحصول على معلومات موثوقة حول ما يجري في الصحراء الغربية.

140512_6z0p1_minurso-sahara-occidental_sn635

أكد الامين العام للامم المتحدة السيد “انطونيو غوتيريس” ان المغرب لم يلتزم بقرارات مجلس الامن الداعية الى وقف عرقلة عمل بعثة المينورسو في الاراضي الصحراوية المحتلة.

وكشف الامين العام في تقريره الذي سيناقشه مجلس الامن الدولي ان المغرب مصر على عرقلة عمل المينورسو ما يحد من قدرتها على صوغ تقييم مستقل للحالة في الصحراء الغربية، سواء لأغراض تحليلية أو أمنية، وبالتالي الوفاء بالمهمة الموكلة إليها والمتمثلة في مساعدة المبعوث الشخصي.

وأوضح التقرير ان هذه القيود ازدادت  خلال الفترة المشمولة بالتقرير، بالرغم من أن المبعوث الشخصي طلب مساعدة ممثل الامين العام  الخاص في الحفاظ على اتصالات مع بعض المحاورين المحليين. ونتيجة لهذا الطلب، اعترض المغرب مرة أخرى اعتراضا شديدا، بدعوى أن هذه الاتصالات تتنافى مع ولاية البعثة.

وندد التقرير بإصرار المغرب على استخدام البعثة لمركبات تحمل لوحات الأرقام المغربية في غرب الجدار الرملي، خلافا للاتفاق المبدئي الذي تم التوصل إليه مع حكومة المغرب في عام ٢٠١٥، ما زال يؤثر في مفهوم حياد البعثة

*

*

Top