محامي جبهة البوليساريو: المعركة القانونية حول الثروات كانت شرسة لكننا حققنا مكاسب مهمة على طريق تمكين الشعب الصحراوي من السيادة على ثرواته الطبيعية.

EUPOLISARIO1

أكد محامي جبهة البوليساريو السيد “جيل دوفير” ان المعركة القانونية التي تخوضها جبهة البوليساريو منذ سنوات ضد المغرب حققت نتائج مهمة ستعطي دفعا قويا لنضال الشعب الصحراوي من اجل استرجاع حقوقه المشروعة.

وابرز المحامي في إحاطة قدمها امام نقابة المحاميين بباريس ان جبهة البوليساريو واجهت خمس دول أوروبية هي فرنسا،ألمانيا، اسبانيا،البرتقال وبلجيكا لكن بفضل التصميم ونزاهة القضاء الأوروبي انتصرنا في كسب نقاط مهمة في  معركتنا القانونية .

وأوضح محامي جبهة البوليساريو  ان نتائج هامة تحققت وفي مقدمتها التأكيد على ان الصحراء الغربية اقليم منفصل عن المغرب وان الأخير لا يملك السيادة على الصحراء الغربية.

وأكد المحامي ان قرارات المحكمة أظهرت حقيقة التواجد المغربي بالصحراء الغربية كونه قوة احتلال،وكرست حق الشعب الصحراوي في التصرف في ثرواته الطبيعية من خلال منع أي نشاط تجاري او اقتصادي بالإقليم  لا يتم بموافقة جبهة البوليساريو.

وابرز “جيل دوفير” ان جبهة البوليساريو اتصلت بالمجلس والمفوضية الأوروبية وأبدت استعدادها لمناقشة اتفاق يسمح بتنمية الصحراء الغربية ويعطي للشعب الصحراوي حقوقه في التصرف في ثرواته الطبيعية الان الاتحاد الأوروبي واصل التعنت في محاولة للحفاظ على واقع الاستعمار بالصحراء الغربية.

وفي هذا الصدد اكد محامي جبهة البوليساريو ان المعركة القانونية ستتواصل حيث تنصب الجهود حاليا على ابطال عملية تمديد الاتفاقيات التي تشمل الصحراء الغربية نهائيا للتوصل الى قناعة لدى كافة الدول انه لن يتم فعل اي شئ على ارض الواقع دون موافقة جبهة البوليساريو.

*

*

Top