الندوة الاوروبية ال46, تضامن دولي واسع مع الشعب الصحراوي, و دعم كبير لكفاحه المشروع.

8e0d2-25d9258725d925842b25d825aa25d825b925d9258425d925852b25d9258525d825a72b25d9258525d825af25d925892b25d9258325d825b025d825a82b25d825a325d825b525d825af25d9258-1-614x330

أجمعت الوفود المشاركة في  أشغال الندوة الاوروبية ال46 بالعاصمة الاسبانية مدريد على  التضامن مع الشعب الصحراوي ودعم كفاحه العادل من اجل الحرية والاستقلال.

كما تعهدوا بالعمل على  تطوير وعصرنة اساليب  النضال   لتوسيع دائرة التضامن مع الشعب الصحراوي   وقطع الطريق  على الراغبين في ادامة  النزاع في الصحراء الغربية لينسنى لهم استنزاف ثرواته واطالة معاناته مع الاحتلال المغربي.

و في هذا الصدد , صرح مسؤول التنسيقية الأوروبية لدعم الشعب الصحراوي, بيار غالاند أنه يتعين على الأوروبيين احترام حق الشعب الصحراوي في التمتع بموارده الطبيعية و رفض المناورات التي لجأت اليها المفوضية الأوروبية مع المحتل المغربي للتملص من قرار محكمة العدل الأوروبية الصادر في فبراير الماضي و الذي يلغي كل اتفاق مبرم مع المغرب قد يدرج المياه الاقليمية و ثروات الصحراء الغربية المحتلة.

و من جهتها, أكدت سفيرة الجزائر في اسبانيا السيدة طاوس فروخي أن أهمية تنظيم هذا اللقاء في اسبانيا تنم عن التزام الشعب الاسباني تجاه الشعب الصحراوي حيث قالت “ان هذه التظاهرة تدعم جهودنا من أجل وضع حد لهذا الاحتلال الذي يضر بقارتنا الافريقية منذ 1975 و يؤثر على التعاون الافريقي و حتى التنسيق بين أوروبا و افريقيا”, كما أوضحت السفيرة الجزائرية أن الجزائر تشيد بقبول طرفي النزاع في الصحراء الغربية جبهة البوليساريو و المغرب لدعوة المبعوث الشخصي الأممي للصحراء الغربية, هورست كوهلر للجولة الأولى من المحادثات مضيفا أن الجزائر ستواصل سياستها البناءة الرامية الى ايجاد حل عادل للنزاع في الصحراء الغربية بالعمل مع جميع الأطراف سيما اسبانيا بالنظر الى دورها التاريخي كقوة اقليمية.

و من جهته, نوه رئيس لجنة الشؤون الخارجية للمجلس الشعبي الوطني, عبد الحميد سي عفيف بإنشاء الشبكة البرلمانية الدولية لدعم نضال الشعب التي تمت المصادقة عليها خلال الملتقى التنسيقي الأخير و التي أسست بفضل جهود البرلمانيين, و قد أعرب سي عفيف عن ارتياحه للنتائج الايجابية المحققة من طرف الشبكة البرلمانية الدولية من أجل دعم الشعب الصحراوي مشيرا الى عزم البرلمان الجزائري تنظيم ملتقى دولي للبرلمانيين المتضامنين مع الشعب الصحراوي مطلع السنة القادمة.

كما نددت بالوما لوبيز , عضو بالبرلمان الأوروبي لحزب اليسار الاسباني كون المفوضية الأوروبية و المغرب يحاولان التملص من قرار محكمة العدل الأوروبية مشيرة الى فشل اللوبي المغربي في ترقية فرضية الاحتلال المغربي بالبرلمان الأوروبي, و حسب بالوما لوبيز فان النواب الأوربيين المؤيدين للشعب الصحراوي نظموا عددا من النشاطات في اطار النضال الصحراوي من أجل العدالة, و بفضل هذه الجهود, أصبحت القضية الصحراوية حاضرة أكثر على مستوى التشريع الأوروبي.

و انطلقت أشغال هذه الندوة التي تدوم يومين مساء أمس الجمعة بمدريد بمشاركة حوالي 400 مندوب أوروبي و ممثلي حكومات بلدان مختلفة اضافة الى جمعيات و لجان صديقة مع الشعب الصحراوي.

 

*

*

Top