لجنة تصفية الاستعمار: شخصيات سياسية وحقوقية تدعو الامم المتحدة إلى الوفاء بالتزاماتها إزاء استكمال مسار تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية.

general_assembly_2_688px

شهدت جلسة لجنة تصفية الاستعمار المنعقدة امس الأربعاء مداخلات قوية تؤكد مسؤولية الامم المتحدة في استكمال مسار تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية.

وبهذا الخصوص ذكرت الحقوقية الأمريكية الحائزة على جائزة سول للسلام ، “سوزان شولت”  ان الصحراء الغربية تظل الدولة الأفريقية الوحيدة التي فشلت الامم المتحدة في انهاء الاستعمار من أراضيها .

وقالت الحقوقية الأمريكية انه من غير المقبول الا يتم تنظيم الاستفتاء بالصحراء الغربية، داعية الامم المتحدة الى انهاء الاحتلال المغربي للاقليم.

بدورها اكدت السيد ” ماريا دولوريس ترافييسو دارياس” عن الرابطة الكنارية للحقوقيين المناصرين للسلام وحقوق الإنسان ان الوضع في الصحراء الغربية تدهور بشكل كبير بفعل اعمال القمع والاعتقالات والمحاكمات الجائرة.

وأوضحت الحقوقية الاسبانية ان المغرب يرتكب اسوا الجرائم ضد المدنيين الصحراويين في انتهاك صارخ لاتفاقية جنيف.

من جهتها اكد ” ماريا إيناس ميراندا نافارو”عن الرابطة الدولية للحقوقيين من أجل الصحراء الغربية ان المغرب يحتل الصحراء الغربية ويمنع شعبها من ممارسة حقه في تقرير المصير.

ودعت المحامية الاسبانية الامم المتحدة الى حماية الشعب الصحراوي الذي يتعرض للقمع في الاراضي المحتلة وتنهب ثرواته الطبيعية.

من جانبه ندد الأستاذ بجامعة سطيف الجزائرية “بلقاسم تاهشي” باستمرار الاحتلال المغربي للصحراء الغربية مبرزا التداعيات الخطيرة لاستمراره.

وبعد ان جدد على حق الشعب الصحراوي الثابت في تقرير المصير والاستقلال، نبه الأستاذ الجزائري الى خطورة استنزاف المواردة الطبيعية للصحراء الغربية

بدوره اكد ممثل التنسيقية الاروبية لدعم الشعب الصحراوي “أليكسيس ديسوايف”  عدالة القضية الصحراوية وشرعية كفاح الشعب الصحراوي الذي يخوضه ضد المحتل المغربي.

وحذر المسؤول الاوروبي من محاولات الخلط  بين الشعب الصحراوي والمستوطنين المغاربة لتمرير اتفاقيات اقتصادية مشبوهة مع المحتل المغربي .

وأوضح مسؤول التنسيقية الاروبية ان محكمة العدل الأوروبية قضت بأن القانون الدولي في جانب الشعب الصحراوي وممثله الشرعي جبهة البوليساريو.

 

ونددت السيدة “روزا ماريا دي ليون كوروخو” عن الرابطة الكنارية للحقوقيين المناصرين للسلام وحقوق الإنسان بصمت بعثة المينورسو ازاء ما يجري من انتهاكات جسيمة لحقوق الانسان في الأراضي الصحراوية المحتلة.

وأكدت الحقوقية الاسبانية رفض منظمات حقوق الانسان الدولية لاستمرار المحاكمات الصورية للمدنيين الصحراويين المطالبين بحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير.

 

*

*

Top