مجلس حقوق الإنسان: انشغال عميق إزاء الوضع في الصحراء الغربية، ومطالب بتحرك أممي لحماية الشعب الصحراوي

HumanRightsCouncilWESTERNSAHARA

أعربت مجموعة جنيف لدعم الصحراء الغربية أمس الثلاثاء بجنيف عن قلقها إزاء الوضع المتدهور لحقوق الإنسان في الأراضي الصحراوية المحتلة.

وفي كلمة باسم المجموعة أكدت تيمور الشرقية ان أوضاع حقوق الإنسان في الصحراء الغربية وحرمان الشعب الصحراوي من حقوقه لازالت تشكل مصدر قلق عميق.

وحثت دول المجموعة المتكونة من 14 بلدا أعضاء في مجلس حقوق الإنسان  المفوضية الأممية لحقوق الانسان  على استئناف البعثات التقنية إلى الصحراء الغربية ومخيمات اللاجئين.

ودعت الدول الأمم المتحدة إلى تنفيذ برنامج المساعدة التقنية وبناء القدرات لجبهة البوليساريو واللجنة الصحراوية لحقوق الإنسان.

من جهتها أكدت ناميبيا على حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير مطالبة مجلس حقوق الإنسان بالدفاع عن حقوق الشعب الصحراوي

ونظرا لخطورة الوضع في الصحراء الغربية دعت ناميبيا المفوضة السامية للأمم المتحدة “ميشيل باشيليت” إلى استئناف عمل البعثات واستحداث برنامج للمساعدة التقنية وبناء القدرات.

أبدت الجزائر قلقها إزاء الانتهاكات المتواصلة لحقوق الإنسان في الصحراء الغربية،داعية المفوضية الى تكثيف الجهود بالتعاون مع مجلس الأمن الدولي لحماية حقوق الإنسان في الأراضي الصحراوية المحتلة

ودعت الجزائر إلى المفوضة السامية إلى استغلال نتائج مهمة عام 2015 لضمان حماية حقوق الشعب الصحراوي.

من جهة أخرى لفتت منظمات حقوقية دولية في بيان مشترك الانتباه إلى انتهاك حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والتنمية.

وأبرزت المنظمات خلال اليوم الثاني من اشغال الدورة ال39 لمجلس حقوق الانسان ان المغرب الذي يرتكب انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان رفض السماح بدخول البعثة التقنية  لمكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان.

من جهة أخرى احتضن مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة الثلاثاء ندوة  لمناقشة التحديات التي تواجه عملية استكمال مسار تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية.

وتميزت الندوة المنظمة من طرف مجموعة جنيف لدعم الصحراء الغربية التي تضم في عضويتها 14 دولة بمداخلات قوية جددت الدعم الكامل لحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير.

وأكد المشاركون في الندوة على ضرورة مواصلة الضغط لاستكمال مسار تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية.

للاشارة يشارك وفد صحراوي يقوده والي ولاية العيون محمد يسلم بيسط في أشغال الدورة ال39 لمجلس حقوق الانسان.

HumanRightsCouncilWESTERNSAHARA

*

*

Top