زعيم حزب اليسار السويدي: مشاركتنا في الحكومة ستكون فرصة للضغط لتجسيد قرار الاعتراف بالجمهورية الصحراوية.

Jonas Sjöstedt

أكد زعيم حزب اليسار السويدي “يوناس خوستيت” اليوم الثلاثاء ان مسالة الاعتراف بالجمهورية الصحراوية ستكون ضمن الأولويات لمرحلة ما قبل الانتخابات العامة التي ستجري في السويد شهر سبتمبر المقبل.

وابرز السياسي السويدي في مقابلة صحفية ان مشاركته في الحكومة المقبلة بزعامة الحزب الاشتراكي الديمقراطي ستكون فرصة لطرف مسالة الاعتراف بالجمهورية الصحراوية .

وقال الوزير ان خطوة الاعتراف بفلسطين جيدة لكن الوقت حان لفعل ذلك مع الصحراء الغربية التي تتعرض للاحتلال منذ 1975.

وستجري الانتخابات العامة في السويد مطلع سبتمبر القادم، حيث سيتم انتخاب أعضاء البرلمان السويدي والذي بدوره سينتخب رئيس الوزراء.

 

*

*

Top