ردا على تصريحات بوريطة،وزير الخارجية الصحراوي يؤكد: الاتحاد الإفريقي هو المعني الأول، وقمة نواكشوط منعطف.

29259220008_456f6e7b02_z

أكد وزير الخارجية الصحراوي محمد سالم ولد السالك اليوم الاثنين أن الاتحاد الإفريقي هو المعني الأول بالقضية الصحراوية، مردفا أن بلاده ترحب بقرار الاتحاد يوم أمس، مضيفا أن قمة نواكشوط ستشكل منعطفا في تاريخ التعاطي الإفريقي مع القضية الصحراوية.

وقدم رئيس الدبلوماسية الصحراوية في تصريح لوكالة الاخبار المستقلة قراءة في تعاطي الأفارقة في منظمة الوحدة الإفريقية سابقا، والاتحاد الإفريقي حاليا، مشيرا إلى أن القادة الأفارقة أقروا يوم أمس خلال اجتماعهم إنشاء آلية كلفها بالعمل على إيجاد الجو المناسب بين الطرفين العضوين في الاتحاد الإفريقي.

وأضاف الوزير أن الجمهورية الصحراوية ستتعامل مع هذا القرار بإيجابية للقادة الأفارقة، مردفا أن هذه الآلية ستعمل مع الأمم المتحدة من أجل أن يتقدم المسار السلمي، مشيرا إلى أنه سيكون هناك تنسيق بين رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي والأمين العام للأمم المتحدة على هذا المسار.

ورأى وزير الخارجية الصحراوي أن مبادرة القادة الأفارقة بإنشاء هذه الآلية ينم عن عن تكفل الأفارقة بقضاياهم، كما ينم عن جدية، ويتماشى مع أجندا 2063.

وكان  وزير خارجية المغرب ناصر بوريطه قال اليوم الاثنين إن الاتحاد الافريقي ليس معنياً بحل قضية الصحراء الغربية، ولا يمكنه التدخل في مسار الامم المتحدة ومجلس الامن.

وقال مصدر رفيع بالوفد الصحراوي للقدس العربي  إن ” تصريحات الوزير المغربي الإعلامية هي مجرد محاولة يائسة لتحويل هزيمة دبلوماسية في الاتحاد الافريقي إلى نصر وهمي.

29259220008_456f6e7b02_z

*

*

Top