وضع حقوق الانسان في الصحراء الغربية المحتلة: النواب الأوروبيون يعبرون عن “انشغالهم”

Plenary Session in Strasbourg Hemicycle

أثارت وضعية حقوق الانسان في المغرب و الصحراء الغربية المحتلة انشغال النواب الأوروبيين الذين عبروا اليوم الثلاثاء عن انشغالهم” ازاء “الانتهاكات العديدة” المسجلة في الميدان.
خلال تبادل للآراء مع رئيس المجلس الوطني المغربي لحقوق الانسان، دريس اليازمي بالبرلمان الأوروبي ببروكسل، أعربت النائب الأوروبي ميراندا انا عن انشغالها” ازاء “الانتهاكات الخطيرة” لحقوق المعتقلين السياسيين الصحراويين لاسيما معتقلي مجموعة اقديم ايزيك و الاختفاءات القسرية للصحراويين حيث تم التبليغ عن حالات جديدة مؤخرا .
و بعد أن ذكرت ب”الانتهاكات الخطيرة” للحقوق الأساسية لهؤلاء المعتقلين الصحراويين الذين تم وضعهم في زنزانات معزولة و تم تعذيبهم، تساءلت النائب الأوروبي عما إذا كان المغرب سيقرر في يوم من الأيام احترام الاتفاقية ضد التعذيب أو المعاملات الوحشية و اللإنسانية و المهينة.
ونددت في هذا الشأن ب”المحاكمات الجائرة” لمعتقلي مجموعة اقديم ايزيك و إصدار أحكام “قاسية” في حقهم، متأسفة لعدم احترام حقوقهم الأساسية.
وفي هذا السياق، ذكرت ميراندا انا بحالة نعمة اسفاري الذي تم اعتقاله في نوفمبر 2010 و أصدرت عقوبة 30 سنة حبس في حقه والذي حرمت زوجته كلود مانجين يوم 16 أبريل الفارط من دخول التراب المغربي.
و أشارت النائب الأوروبي إلى أن برلمانيين أوروبيين سيوجهون عن قريب رسالة للرئيس الفرنسي، ايمانويل ماكرون لاستوقافه حول وضع هذه الرعية الفرنسية التي باشرت إضرابا مفتوحا عن الطعام لاستعادة حقها في زيارة زوجها.
ومن جهة أخرى، نددت النائب الأوروبي بعمليات الطرد المتكررة لبرلمانيين أوروبيين من قبل السلطات المغربية التي منعتهم من دخول التراب بدون سبب.
وفي هذا الشأن، قالت النائب الأوروبي، بربارا لوكبيهلر أن حرية التنقل في المغرب معرقلة، منددة بالضغوطات الممارسة على المنظمات غير الحكومية على غرار عرقلة تسجيل جمعيات جديدة أو طرد أعضاء البعض منها. و ذكرت في هذا الشأن حالة المنظمات غير الحكومية هيومن رايت ووتش وكذا منظمة العفو الدولية.
وأشارت النائب الأوروبي، جوديت سارجانتيني إلى منع الصحفيين والملاحظين الأجانب من دخول الريف للإطلاع على الوضع في هذه المنطقة من شمال المغرب، مذكرة بأن النائب الأوروبي كاتي بير منعت مؤخرا من دخول هذه المنطقة.

==الوضع في منطقة الريف “يثير الانشغال”==
و أشارت من جهتها النائب الاوربي ماري-كريستين فيرجيا الى عجز النظام المغربي فيما يخص الحقوق الاقتصادية و الاجتماعية لا سيما في منطقة الريف التي وصفتها “بالمنطقة الاكثر فقرا في المغرب”.
و اعتبرت ان “الوضع كان من الممكن ان يكون مختلفا اليوم لو ان السلطات المغربية أوفت بالتزاماتها في هذا المجال”.
و في تطرقها الى حرية التعبير في المغرب اكدت هذه النائب الاوروبي ان هناك مشكلة حقيقية في هذا المجال”.
و حسب فيرجيا هناك 500 شخص منهم 50 قاصرا تم اعتقالهم خلال الحركة الاحتجاجية في منطقة الريف و الاحتجاجات اتُهمت “بالانفصالية و بالإرهاب”.
و تأسفت لإصدار احكام قاسية بالسجن في حق المحتجين الموقوفين و لتوقيف بعض الصحافيين المغربيين و طرد البعض الآخر الى الخارج.
و دعت هذه النائب الاوروبي من جهة اخرى الى “اليقظة” بالنظر الى ما يحدث حاليا في الريف, معتبرة ان الوضع “مثير للانشغال” و العديد من المنظمات غير الحكومية “منشغلة” امام “تراجع الحقوق لا سيما فيما يخص حرية التعبير”.
و اضافت ماري كرستين فيرجيا ان تقدما سجل في الاطار القانوني و لكن احترام الحريات الاساسية المدرجة في الدستور ليست مضمونة في الميدان.
و تأسفت النائب من جهة اخرى لتصرفات السلطات المغربية, مؤكدة انها “تعرضت للشتم” من طرف هذه الاخيرة و من طرف الصحافة الرسمية المغربية بعد اللقاء الذي نظمه البرلمان الاوروبي حول الوضع في الريف. و تأسفت قائلة “أرى انه من غير المقبول ان تتلقى نائب اوروبي مثل هذه المعاملة من طرف حكومة و السلطات العمومية”.
و قالت النائب انها تعرضت ايضا “للتهديد بعقوبات من طرف رئيس البرلمان الاوروبي” لأنها نظمت اجتماعا دون استشارته.
و تطرق النائب الاوروبي ايفو فاجل من جهته الى حالة الرعية الفرنسية كلود مانجين, المضربة عن الطعام منذ 18 ابريل الماضي للمطالبة بحقها في زيارة زوجها الصحراوي نعمة اسفاري.
و استوقف هذا النائب رئيس المجلس الوطني المغربي لحقوق الانسان حول ما يعتزم القيام به لحماية حقوق هذه المرأة.
ونددت النائب ماريا ارينا بالضغوطات التي تمارس على جمعيات الدفاع عن حقوق النساء التي تعاني من “قيود” معتبرة ان هناك تناقض بين الاطار القانوني والحقيقة في الميدان.
و اكد رئيس لجنة الفرعية لحقوق الانسان في البرلمان الاوروبي اونتونيو بانزيري انه يعتزم توجيه رسالة للسلطات المغربية حول الملاحظات التي قدمها هذا الثلاثاء النواب الاوروبيون و حول حالة كلود مانجين.
و اوضح انه يشاطر اقتراح النائب الاوروبي ماري كريستين فيرجيا بتنظيم نقاش في البرلمان الاوروبي مع المنظمات غير الحكومية للدفاع عن حقوق الانسان الناشطة في المغرب و في الصحراء الغربية المحتلة. هذا النقاش من المفروض ان يجري خلال السداسي الثاني من سنة 2018.

*

*

Top