لجنة القضاء على التمييز العنصري تناقش في دورتها المقبلة التطورات في الصحراء الغربية.

1764166205001_5652584383001_5652555338001-vs

تناقش الدورة ال95 للجنة القضاء على التميز العنصري في دورتها التي ستنطلق نهاية ابريل المقبل تقريرا أعده الأمين العام للأمم المتحدة السيد “انطونيو غوتيريس” حول النقاشات التي عقدتها لجنة ال24 حول مسالة تصفية الاستعمار من الأقاليم المستعمرة .
ويتضمن التقرير –حصل موقع صمود على نسخة منه-ورقة عمل حول الصحراء الغربية تتمن الجهود التي تبذلها الأمم المتحدة لحل النزاع في الصحراء الغربية والتطورات المرتبطة بالقضية سيما أوضاع حقوق الإنسان والثروات الطبيعية واللاجئين وبرنامج نزع الألغام.
وتتكون اللجنة من هيئة من الخبراء المستقلين التي ترصد تنفيذ اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز العنصري من جانب دولها الأطراف.
وتنص المادة 15 من الاتفاقية الدولية للقضاء علي جميع أشكال التمييز العنصري انه وبانتظار تحقيق أغراض إعلان منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة الواردة في قرار الجمعية العامة 1514 (د-15) المؤرخ في 14 ديسمبر 1960، لا تفرض أحكام هذه الاتفاقية أي تقييد لحق تقديم الالتماسات الذي منحته لهذه الشعوب الصكوك الدولية الأخرى أو الأمم المتحدة ووكالاتها المتخصصة.
وتتلقى اللجنة المنشأة بموجب الفقرة 1 من المادة 8 من هذه الاتفاقية من هيئات الأمم المتحدة المعنية بالمسائل المتصلة مباشرة بمبادئ هذه الاتفاقية وأغراضها، وبمناسبة نظر هذه الهيئات في الالتماسات المعروضة عليها والمقدمة إليها من سكان الأقاليم المستعمرة ، صور تلك الالتماسات، وتنهي إليها آراءها وتوصياتها بشأنها.
وتلتمس اللجنة من الأمين العام للأمم المتحدة تزويدها بكل المعلومات المتصلة بأغراض هذه الاتفاقية والمتوفرة لديه بشأن الأقاليم المستعمرة.

*

*

Top