وزير الخارجية الصحراوي , يتراس اجتماع وزراء دول الاتحاد الافريقي المعني بالشؤون الانسانية و الهجرة.

img-20171020-wa0015

ترأس اليوم الجمعة بالعاصمة الرواندية كيغالي وزير الشؤون الخارجية الصحراوي محمد سالم السالك ، اجتماع وزراء دول الاتحاد الإفريقي في إطار أشغال الدورة العادية الثانية للجنة الفنية المتخصصة المعنية بالشؤون الإنسانية والهجرة واللاجئين ، التي تتولى الجمهورية الصحراوية رئاستها منذ 2015.
ولدى إشرافه على افتتاح الاجتماع الوزاري ، شدد الوزير على أهمية تجسيد شعار الدورة الحالية حول “الفرص المتاحة للهجرة وحرية تنقل الأشخاص في إفريقيا والتخفيف من التحديات” من خلال اعتماد وتنفيذ جميع الصكوك والمقررات القارية التي تم إقرارها ؛ لاسيما مشروع البروتوكول المرفق بالمعاهدة المؤسسة للجماعة الاقتصادية الإفريقية والمتعلقة بحرية تنقل الأشخاص وحق الإقامة وحق الاستقرار، إضافة إلى بحث خطة تنفيذ البروتوكول المذكور.
وأبرز وزير الخارجية مخاطبا الاجتماع الوزاري أن “القارة الإفريقية تواجه اليوم صعوبات كبيرة في مسألة اللاجئين والوضعية الإنسانية ، وهو ما فرض تحديات اجتماعية واقتصادية وسياسية معينة ، مؤكدا أن دول الاتحاد الإفريقي تدرك انعكاس الوضعية الإنسانية على التنمية الإفريقية الشاملة وأن تحسين هذه الوضعية داخل إفريقيا سيساعد في تحقيق التكامل والازدهار القاري.
وأشاد الوزير الصحراوي بعمل لجنة الخبراء التي عقدت اجتماعاتها التحضيرية منذ ال 16 أكتوبر الجاري وقدمت مقترحات مهمة حول ضرورة إعادة تركيز السياسات والتدابير الإفريقية الرامية إلى معالجة موضوع الدورة ، مرحبا بوزراء دول الاتحاد الإفريقي وشكر حكومة البلد المضيف رواندا على التحضير الجيد وتوفير كل شروط نجاح هذه الدورة.
وتجدر الإشارة إلى أن الجمهورية الصحراوية سلمت خلال هذا الاجتماع رئاسة اللجنة الفنية المتخصصة إلى البلد المضيف رواندا ، ويحضر وفد صحراوي هام إلى جانب وزير الشؤون الخارجية يضم : السفير الصحراوي بإثيوبيا والاتحاد الإفريقي لمن أباعلي ، المستشار لدى وزارة الشؤون الخارجية المكلف بالشؤون الإنسانية حمد برهاه والكاتب الأول بالسفارة الصحراوية لدى إثيوبيا والاتحاد الإفريقي عبد الله محمد سيد أمو.

*

*

Top