بعد لقائه بالر ئيس الموريتاني, وزير الخارجية الجزائري, في الايام المقبلة سيتم فتح معبر حدودي بين تيندوف والزويرات, لتعزيز العلاقات بين سكان المناطق الحدودية.

879

قال وزير الخارجية الجزائري عبد القادر مساهل اليوم الخميس بعد استقباله من طرف الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز ان ” الايام المقبلة ستشهد فتح معبر حدودوي بين الجزائر وموريتانيا ليربط بين تيندوف وازويرات, وستكون له انعكاساته الايجابية اولا لتعزيز العلاقات ما بين سكان المناطق الحدودية وثانيا يفتح الباب لتبادل اقتصادي و تجاري اكبر بين البلدين الشقيقين”.
مساهل اكد ان اللقاء الذي جمعه بالرئيس الموريتاني, قيم العلاقات المتميزة التي تربط الجزائر بموريتانيا حسبما نقلت وكالة الانباء الموريتانية اليوم الخميس , مضيفا ” نحن سعداء بالنتائج التي تم الحصول عليها منذ اجتماع الدورة 18 للجنة العليا المشتركة للتعاون في الجزائر في دجنبر 2016.
وكان بيان لوزارة الخارجية الجزائرية قد افاد امس الاربعاء ان وزير الشؤون الخارجية عبد القادر مساهل سيقوم ” ابتداء من يوم الخميس بجولة عبر أربعة بلدان من الساحل، تقوده على التوالي إلى نواكشوط ونجامينا وباماكو ونيامي”
وسيسلم خلالها ” رسائل رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة إلى رؤساء هذه الدول حول العلاقات الثنائية وتطور الأوضاع في المنطقة”.

*

*

Top