قضية الصحراء الغربية في قلب المحادثات التي اجراها ” رمطان لعمامرة” مع نظيره المجري اليوم الثلاثاء بالجزائر.

qna_Algeria-Hungary10012017

أكد وزير الدولة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي الجزائري “رمطان لعمامرة”, عقب اللقاء الذي جمعه بنظيره المجري “بيتر زيجارتو” اليوم الثلاثاء بالجزائر, على وجود توافق بين بلديهما حول عدد كبير من النقاط التي عالجاها.
وأشار “رمطان لعمامرة” إلى أن المجر “يستجيب لعدد من الرؤى الجزائرية بخصوص تطوير الشراكة الجزائرية-الأوروبية, كمحاربة آفة الإرهاب من منظور احترام سيادة الدول واستقلالها, والعمل على الاستجابة لرغباتها في الحصول على الدعم المطلوب لمصالحها الأمنية في مجال التجهيزات”.
وبخصوص مسألة الهجرة، أكد لعمامرة على وجود “تفاهم” بين البلدين، خاصة وأن التنمية تعد -مثلما قال- “الجواب الضروري والحتمي لمثل هذه المسائل”.
و أوضح لعمامرة أنه تم خلال اللقاء ناقض الطرفان ” الأوضاع الأمنية بدءا من ليبيا ووصولا إلى فلسطين، بالإضافة إلى قضية الصحراء الغربية, حيث تساهم المجر في بعثة المينورسو بعدد من الأفراد”، لافتا إلى وجود “اهتمام من الجانب المجري للطرح الجزائري الذي يطابق تماما الشرعية الدولية, وإلى عمل الجزائر الدؤوب في القارة الإفريقية”.

*

*

Top