عضوية ايطاليا بمجلس الأمن الدولي, ودورها في المرافعة عن حقوق الشعب الصحراوي, محور ندوة دولية ب “روما” الأسبوع المقبل .

C10gvLyWIAQmiUe

تنظم المجموعة البرلمانية للتضامن مع الشعب الصحراوي الاثنين المقبل بالعاصمة الايطالية “روما”, ندوة دولية للتحسيس بالقضية الصحراوية, و نضال الشعب الصحراوي من اجل الحرية والاستقلال.
وتخصص الندوة التي سيشارك فيها اعضاء في البرلمان الايطالي بغرفتيه, والمبعوث الخاص للاتحاد الإفريقي إلى الصحراء الغربية” جواكيم شيسانو”، دور ايطاليا العضو في مجلس الأمن الدولي في المرافعة عن حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والحرية.
ويشارك في الندوة وفد صحراوي يقوده “امحمد خداد” المكلف بالعلاقات الخارجية بجهة البوليساريو , وسفراء عدد من الدول المعتمدين بالعاصمة الايطالية، الذين سيقدمون مداخلات حول تطورات القضية الصحراوية, ودور العلاقات الدبلوماسية في تسريع حل القضية الصحراوية.
وأكد بيان للمجموعة البرلمانية للتضامن مع الشعب الصحراوي, ان الندوة تهدف الى توحيد الجهود على المستويين الشعبي والرسمي, بهدف لفت الانتباه حول معاناة الشعب الصحراوي, والدفاع عن حقوقه داخل مجلس الامن الدولي.
وكشف البيان ان الندوة ستتوج بوثيقة ختامية تدعو الحكومة الايطالية الى إدراج القضية الصحراوية ضمن أولوياتها, خلال شغلها لمنصب كعضو غير دائم بمجلس الامن الدولي، وممارسة كافة الضغوط الممكنة على النظام المغربي ليمتثل للقرارات الأممية .
للإشارة تضم المجموعة البرلمانية للتضامن مع الشعب الصحراوي 70 برلمانيا, ينتمون الي مجموعات مختلفة من غرفة النواب ومجلس الشيوخ، وكان لها دور حاسم في مصادقة البرلمان الايطالي منذ اشهر على لائحتين لدعم للشعب الصحراوي.
و تلزم اللائحة الأولى الحكومة الايطالية ب”تقييم في اقرب وقت ممكن إمكانية مواصلة المشاركة الايطالية في “المينورسو”, و مبادرات دعم الشعب الصحراوي, و كذا النشاط الدبلوماسي الرامي إلى التوصل إلى حل عادل و منصف لمسالة الصحراء الغربية”.
أما الثانية فتدعو الحكومة الايطالية الى تكثيف الدعم على الصعيد الدولي, لتوسيع مهام بعثة “المينورسو” لتشمل مراقبة حقوق الانسان في الصحراء الغربية.

*

*

Top